fbpx
صحة

كيف تعوض نقص فيتامين د لمحاربة #كورونا؟

(حضرموت21) صحة 

كشفت دراسة أجريت في إندونيسيا عن وفاة 98.9% من مرضى كورونا الذين يعانون من نقص في فيتامين د.

ووجدت دراسة أجرتها جامعة أنجليا روسكين أن السكان الأوروبيين الذين لديهم مستويات منخفضة من فيتامين د لديهم معدل وفيات أعلى بشكل ملحوظ، وأظهرت الدراسات السابقة أن فيتامين د يمكن أن يساعد في علاج التهابات الجهاز التنفسي، لذلك قد يكون مفيداً عندما يتعلق الأمر بمحاربة فيروس كورونا.

ويقول البروفيسور أدريان مارتينو، الأستاذ السريري لعدوى الجهاز التنفسي والحصانة في جامعة كوين ماري في لندن “إن فيتامين د له تأثير مضاد للالتهابات، خاصة إذا تم إعطاؤه بجرعات عالية”.

ويبدو أن الاستجابة الالتهابية المفرطة لدى المرضى الذين يعانون من فيروس كورونا تسبب العديد من الأعراض المدمرة للفيروس، وإذا استطاع فيتامين د تقليل هذه الاستجابة، فقد يمنع تدهور حالة المريض.

وحرم العزل المنزلي الكثيرين من التعرض لأشعة الشمس الضرورية لبناء هذا الفيتامين الحيوي، لذلك لا بد من اتباع بعض الإجراءات لتعويض فيتامين د وزيادة نسبته في الجسم.

الأسماك

يقول الخبراء إن الطريقة الأفضل لتعويض نقص فيتامين د هي تناول الأطعمة الغنية به، بما في ذلك سمك السلمون والتونة والسردين والماكريل والتراوت.

الفطر

يعد الفطر مصدراً مناسباً لفيتامين د للنباتيين، ومع ذلك للحصول على الفيتامين، يجب تقطيع الفطر وتركه تحت ضوء الشمس أولاً، فالفطر مثل بشرتنا يمتص ضوء الأشعة فوق البنفسجية عند تعرضه لها ويحولها إلى فيتامين د.

البيض والأطعمة المدعمة

يحتوي صفار البيض أيضاً على فيتامين د، ولكن النظام الغذائي النباتي الأساسي الذي يحتوي على فيتامين د يعتمد على الأطعمة المدعمة، وتشمل: الحبوب والعصائر واللبن والحليب، بما في ذلك حليب الصويا وحليب الشوفان.

زيت كبد السمك

زيت كبد السمك يعتبر أيضاً مصدراً هاماً لفيتامين د، ومن الضروري الحصول على الكمية الموصى بها وهي 10 ميكروغرام يومياً من هذا الفيتامين للوقاية من فيروس كورونا وتخفيف الأعراض في حال الإصابة به، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: