fbpx
أخبار حضرموت

القطن .. لقاء تشاوري بخشامر لإقرار لجان وجدول التصعيد الشعبي

القطن ( حضرموت21 ) خاص

عقد صباح امس الاثنين ٢٢ يونيو ٢٠٢٠م لقاء عام بمنطقة خشامر مديرية القطن الذي تداعى له مشايخ ومناصب ووجهاء وأعيان حضرموت وشخصيات من كل الطيف الحضرمي وقيادات مكونات سياسية وحقوقية واجتماعية وقبلية، بدعوة من رئيس لجنة التصعيد العليا المنبثقة عن لقاء ٦ / ٦ / ٢٠٢٠م التشاوري بالمسيلة الشيخ عبدالله سالم بن علي جابر شيخ مشايخ قبائل يافع حضرموت الوادي والصحراء للوقوف أمام مخرجات بيان لقاء المسيلة التاريخي وإقرار لجان وجدول التصعيد الشعبي .

وفي اللقاء تحدث رئيس اللجنة مؤكدا تمسك جميع أطياف المجتمع الحضرمي بمخرجات لقاء المسيلة ٦/٦ وضرورة الوقوف بحزم امام التداعيات الأمنية الخطيرة في الوادي والصحراء، واستمرار نزيف الدم الحضرمي وآخرها الاغتيال المشؤوم لمدير أمن مديرية شبام الملازم أول صالح عبدالله بن علي جابر ومرافقيه وحادثة اغتيال بارماده بسيؤن قبل أيام .

وجرت في اللقاء نقاشات مستفيضة حول آلية التصعيد الشعبي خاصة مع قرب انتهاء مهلة ال (٢٠) يوما المحددة في بيان لقاء المسيلة، للضغط نحو معالجات فورية للملف الأمني الذي يعد احد المطالب الرئيسة لأبناء حضرموت منذ الهبة الشعبية الحضرمية واقتراح الحلول والمعالجات التي يرى فيها أبناء حضرموت مخرجًا يسدل الستار على الواقع الأمني المرير وحدًا لسفك دماء الأبرياء من أبناء حضرموت مدنيين وأمنيين وعسكريين .

وقد تلي في ختام اللقاء البيان التالي :

بسم الله الرحمن الرحيم
بدعوة كريمة من الشيخ عبدالله سالم بن علي جابر رئيس لجنة المتابعة والتصعيد المنبثقة عن اجتماع المسيلة في ٢٠٢٠/٦/٦م
عقد صباح اليوم الاثنين ٢٠٢٠/٦/٢٢م اللقاء الأول للجنة المتابعة والتصعيد المشكلة من كافة أطياف المجتمع الحضرمي وذلك بمنطقة خشامر وبعد مناقشات مستفيضة من قبل الحاضرين تم الخروج بما يلي :
1- نشكر فخامة رئيس الجمهورية في سرعة تلبية أحد مطالب أبناء حضرموت بتشكيل لجنة رئاسية للتحقيق في حوادث الاغتيالات ومعالجة الملف الأمني غير أنه حتى الآن لم يتم إظهار نتائج التحقيقات أو ما تم رفعه إلى الرئاسة في هذا الملف كما لم يلاحظ أي تغير أمني على الواقع رغم إقتراب إنتهاء المهلة في ٢٠٢٠/٦/٢٦م.
2- أكد الحاضرون تمسكهم بمطالبهم الواردة في بيان المسيلة ٢٠٢٠/٦/٦م.
3- قرر الحاضرون تشكيل لجنة مصغرة لجدولة برنامج التصعيد واتخاذ ما يرونه مناسب لتحقيق مطالبهم على أن يبدأ التصعيد من تاريخ ٢٠٢٠/٦/٢٧م علما بأن كافة الخيارات مفتوحة.

هذا والله الموفق…

صادر عن لجنة المتابعة والتصعيد
خشامر – القطن
الاثنين ٢٠٢٠/٦/٢٢م

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: