أخبار حضرموتخبر رئيسي

افتتاحية #حضرموت21..حضرموت في مقدمة صفوف النضال

المكلا (حضرموت21) خاص فريق التحرير

طالما كانت حضرموت في طليعة صفوف النضال الجنوبي ضد المحتل اليمني الجاثم على الأرض والثروة منذ العام 1994، وهذا ليس كلام انشائي عابر بقدر ماهو حقيقة تاريخية ماثلة أمامنا فقد خرجت أول مسيرة جماهيرية في الجنوب بعد العام 1994 من مدينة المكلا حضرموت وواجهت قوات العدو اليمني وهو في عز جبروته وقمة تسلطه، وقد راح ضحيتها الشهيدين بارجاش وبن همام بنيران قوات ذلك المحتل الغاصب.

استشهاد بارجاش وبن همام كان قد مثل في الحقيقة أول مؤشر على رحيل تلك القوات الغاصبة وأكد في نفس الوقت أن رحيلها قد بات خيارا جنوبيا انطلق ابتداء من حضرموت العز والكرامة والإباء، ومعلنة في نفس الوقت تدشين النضال والكفاح السلمي لدحر آلات الغزو والنهب والتدمير من أرض الجنوب الطاهر.

مرت الأيام واستمر النضال وسقط الشهيد تلو الشهيد ومعه تبدلت أساليب النضال والكفاح حتى تغيرت المعادلة العسكرية والسياسية بفضل التضحيات والنضال الدؤوب، وقد بات اليوم ساحل حضرموت في يد أبناءه غير أن حضرموت والجنوب لا زال أمام تحديات سياسية فرضها الواقع الجديد فهناك مفاوضات هامة في الرياض مع شرعية الإخوان الفاسدة، وتحديات عسكرية حيث لازال الوادي يقبع تحت مجنزرات وعربات المحتل الغاصب، وهذا يؤكد أن مراحل النضال لازالت مستمرة والمكاسب المتحققة كثيرة فالسياسة تنتصر لأصحاب الأرض في الأخير.

مليونية الإرادة الذاتية ستكون داعمة لقوات النخبة الحضرمية وستكون رد واضح للمدعو وزير خارجية الشرعية بوصفه لها بأنها ميليشيات، رغم الأمن والأمان الذي تحقق في عهدها وهو مالم يشهده ساحل حضرموت منذ العام 1994 .

حالة الذعر الشديد الذي تعانيه قوى الشرعية المتأخونة لا يوازيه إلا رعونة ونزق رموزها المتخمين بالفساد وأكل المال العام ونهب العملات الأجنبية وسرقة رواتب القطاع المدني والعسكري وتفريخ الكيانات القبلية الحضرمية في محاولة لفتح دكاكين ارتزاق عابرة للخيارات الشعبية لتزوير الإرادة الحضرمية الجنوبية في سبيل بسط نفوذها على مقدرات حضرموت وتهيئة الأجواء لعودة كيانات صنعاء القبلية للبسط مرة أخرى على حضرموت والجنوب عموما، لكن هيهات لها ذلك ومليونية الإدارة الذاتية وما يعقبها من خطوات ستكون رد قوي وحاسم لتلك الأدوات الفاسدة والمجرمة بحق شعبنا الجنوبي الصابر والمثابر.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: