محليات

محافظ #المهرة يدشن رحلات نقل العالقين من أبناء #سقطرى عبر مطار الغيضة الدولي

المهرة ( حضرموت21 ) المركز الإعلامي

دشن محافظ محافظة المهرة، الأستاذ محمد علي ياسر، رحلات الجسر الجوي التي يمولها التحالف العربي لدعم الشرعية اليمنية بقيادة المملكة العربية السعودية، لنقل العالقين من أبناء سقطرى، عبر مطار الغيضة الدولي بمحافظة المهرة عقب الانتهاء من مشروع إعادة تأهليه وتطويره بدعم من المملكة.

وخلال التدشين الذي حضره قائد قوات التحالف العربي المكلف بالمهرة، العقيد البحري الركن محمد إبراهيم الثميري، عبر محافظ المهرة، بن ياسر، عن سعادته بهذه المبادرة واللفتة الإنسانية من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهد الأمير محمد بن سلمان، لنقل العالقين من أبناء سقطرى، في أولى الرحلات التي تأتي بعد الانتهاء من مشروع إعادة تأهيل مطار الغيضة من قبل البرنامج السعودي لتنمية إعمار اليمن.

ودعا الحكومة اليمنية إلى استمرار وانتظام الرحلات ليصبح المطار حيويا عقب إعادة تأهليه، إضافة إلى احتضان المحافظة للمواطنين من جميع المحافظات.

وشكر محافظ المهرة، فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهد الأمير محمد بن سلمان، والبرنامج السعودي للإعمار بقيادة السفير محمد آل جابر وكل الخيرين الذين يعملون لخدمة المحافظة واليمن.

من جانبه، أكد وكيل الشؤون الفنية بمحافظة المهرة، المهندس، سالم العبودي، أن السلطة المحلية ممثلة بالمحافظ محمد علي ياسر، تثمن جهود ودعم قيادة المملكة العربية والعمليات المشتركة وسمو الأمير فهد بن تركي وسعادة السفير محمد آل جابر، في تسيير ووصول هذه الرحلات، متمنيا من الحكومة اليمنية استمرار الرحلات المدنية في مطار الغيضة.

من جهته، قال مدير البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بمحافظة المهرة، المهندس عبدالله باسليمان، إن مطار الغيضة شهد اليوم أول رحلة مدنية عقب الانتهاء من مشروع إعادة تأهيل وتطوير مطار الغيضة بتمويل المملكة العربية السعودية وبإشراف البرنامج السعودية لتنمية وإعمار اليمن تحت توجيه سعادة المشرف السفير محمد سعيد آل جابر.

وبين أن المشروع شمل تأهيل وتطوير الصالات الداخلية والواجهات والمنطقة المساندة وأجهزة الملاحة وغيرها، لرفع كفاءة المطار ليكون مطار دوليا يخدم المحافظة واليمن عامة.

إلى ذلك ثمن رئيس المجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى، السلطان عبدالله بن عيسى آل عفرار، اللفتة الكريمة من القيادة السعودية ممثلة بخادم الحرمين الشريفين، معبرا عن أمله في أن يكون المطار عامرا بالرحلات من وإلى سقطرى.

ووجه الشكر للرئيس عبد ربه منصور هادي، ولسمو الأمير فهد بن تركي، قائد القوات المشتركة على الجهود والمتابعة لتوفير هذه الرحلات لنقل العالقين.

وبلغ عدد العالقين الذين جرى نقلهم من مطار الغيضة إلى مطار سقطرى، مع الأخذ بالتدابير الوقائية لجائحة كورونا، قرابة 140 مواطنا على دفعتين الأولى عبر طائرة تابعة للقوات الجوية الملكية السعودية، فيما الثانية تمت عبر طائرة الخطوط الجوية اليمنية.

وجاءت مبادرة التحالف الإنسانية في تأمين وتوفير وسائل نقل آمنة لأبناء سقطرى العالقين، بعد أن تقطعت بهم السبل خصوصا في فصل الخريف وخطورة السفر عبر البحر بسبب الرياح الشديدة والأمواج وتكرار حوادث فقدان السفن وغرقها.

وعبر المسافرون من أبناء سقطرى، عن شكرهم وامتنانهم للتحالف للعربي بقيادة السعودية ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، على هذه المبادرة والاستجابة لمطالبهم في توفير الطيران لعودة إلى الأرخبيل.

حضر التدشين، مدير عام مطار الغيضة الدولي، نويجع مغفيق، ومدير مكتب تنسيق سقطرى والمهرة، أيمن سالم حواش.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: