محليات

خسائر في العتاد والأرواح تتكبدها المليشيات في انكسار ثالث هجوم لها خلال الـ 24 ساعة الماضية

الضالع ( حضرموت21 ) المركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي

تكبدت المليشيات الحوثية خلال مواجهات الـ 24 ساعة الماضية خسائر فادحة في العتاد والأرواح، تمثلت بمصرع وجرح العديد من عناصرها وتدمير عيارات نارية أخرى خلال عمليات قصف مدفعي و مواجهات مباشرة شنتها القوات الجنوبية.

حيث تمكنت وحدات الدروع التابعة للقوات المسلحة الجنوبية من استهداف تجمعات للمليشيات الحوثية في منطقة النُبَيجَات غرب مدينة الفاخر بعدد من القذائف أصابت إحداهما هدفها بدقة بعد منتصف ليلة أمس مخلفتاً عدد كبير من عناصر المليشيات بين قتيل وجريح، كما تم تدمير سلاح ½14 كانت تتمركز به المليشيات في أعلى تباب الظفوَر بقطاع الثوخب مساء اليوم، حيث سقط جميع من بجانبه من عناصر المليشيات بين قتيل و جريح، وقد سمع دوي صراخهم بشكل واضح، فيما شوهدت آلية تهرع باتجاه المكان المستهدف، وقامت بعملية الإسعاف.

وكانت المليشيات الحوثية قد بدأت أولى محاولاتها الهجومية بعد منتصف ليلة أمس وأخرى فجر اليوم باتجاه قطاعات الفاخر وصبيرة-الجب، وتوسعت المواجهات فيها لتشمل تباب عثمان وحبيل الكلب و وادي بلدة صبيرة، لتعاود عند الساعة السادسة والنصف من مساء هذه اللية بمحاولة هجومية ثالثة هي الأشرس، والتي استمرت فيها المواجهات بشكل محتدم حتى الساعة العاشرة، لتلاقي نفس مصير الإنكسار والتراجع.

وتحاول المليشيات الحوثية وبشكل مستميت منذ يومين القيام بعدد من المحاولات الهجومية والعمليات التسللية في إكثر من قطاع شمال غرب جبهات محور الضالع، في إرادة منها لتحقيق أي تقدم ، إلا أنها تمنى بالإنكسار والتراجع عند كل مرة، تحت وطأة نيران القوات الجنوبية والمشتركة.

وتأتي هذه المحاولات بعد استقدام المليشيات لتعزيزات بشرية كبيرة من اتجاه محافظة إب خصوصاً من منطقة القَفر خلال الثلات الأيام الماضية، وقد أعطي لهؤلاء المغرر بهم مهمة القيام بهذه العمليات والتي اسندتها بقصف مكثف من سلاح الـ BMB وسلاح المدفعية المختلفة، إلا أنها فشلت في إحراز أي مكسب ميداني، ولو حتى نصراً معنوياً.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: