صحة

هذا الشعور بعد استخدام #المرحاض مؤشر على سرطان الأمعاء

(حضرموت21) صحة 

سرطان الأمعاء هو مصطلح عام يشير لأي ورم خبيث يتطور في الأمعاء الغليظة، ويُشار إلى المرض أحياناً بسرطان القولون أو المستقيم.

ويمكن أن تكون علامات الإنذار المبكر لسرطان الأمعاء خفيفة للغاية، مما يجعل من الصعب اكتشافها، ويؤدي ذلك إلى حدوث أضرار كبيرة مع بقاء المرض لوقت طويل.

ويقول الخبراء إن ما يعرف بالزحير يمكن أن يكون مؤشراً لسرطان الأمعاء يجب الحذر منه، ويتجلى بشعور بعدم القدرة على إفراغ الأمعاء من الفضلات، حتى لو كانت فارغة.

ويمكن أن تسبب العديد من الحالات المرضية شعوراً بالزحار، مثل التهاب الأمعاء، وسرطان الأمعاء، والاضطرابات التي تؤثر على كيفية تحريك العضلات للطعام عبر الأمعاء، بالإضافة إلى أمراض أخرى مثل القولون العصبي والبواسير وخراج المستقيم والسيلان.

ويمكن أن يكون الزحير مؤلماً، خاصة إذا كانت هناك أعراض تشنج أو أي مشاكل أخرى في الجهاز الهضمي، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية.

وعادة ما تكون الجراحة العلاج الرئيسي لسرطان الأمعاء، ويمكن دمجها مع العلاجات الكيماوية والإشعاعية، وفي حين أن الاكتشاف المبكر للمرض ضروري لوقف تقدمه، إلا أن الشفاء الكامل ليس ممكناً في جميع الأوقات.

ومن الضروري مراجعة الطبيب عند الشعور بأي تغيير في عادات استخدام المرحاض للكشف بشكل مبكر عن أي مرض خطير وزيادة فرص نجاح العلاج.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: