محليات

مخاطر الألغام ومخلّفات الحروب في مناطق الشريط الحدودي حَجْر رُعَيْن شمال غرب #الضالع

الضالع ( حضرموت21 ) المركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي

تُعَـدّ مناطق الشريط الحدودي في بلاد حَجْر بن ذي رُعَيْن الحِمْيَريّ شمال غرب محافظة الضالع من أكثر المناطق ملوثة بالآلاف من الألغام التي زرعتها مليشيات الحوثي المدعومة إيرانيّاً.

وتخلف هذه الألغام العديد من الضحايا خصوصًا بين صفوف المدنيين والحيوانات والمواشي، وهو ما يمثل خطرًا دائمًا ومميتًا على الإنسان والحيوان على حدٍّ سواء، وتعتبر الإجراءات المتعلقة بالألغام عملاً إنسانياً لإنها تنقذ الأنفس.

وتعمل الفرق الهندسية لنزع الألغام في شعبة الهندسة العسكرية بمحور الضالع التابعة للبرنامج الوطني لنزع الألغام عدن، على إيجاد الألغام الأرضية وأخطار المواد المنفجرة في المناطق التي كانت مسرحاً للعمليات العسكرية والتي كانت تتواجد فيها مليشيات الحوثي الإرهابيَّة.

وتقوم الفرق الهندسية لنزع الألغام ومخلفات الحروب على تطهير الطرقات والمزارع وغيرها من الأماكن من الألغام المختلفة والمواد المنفجرة، فضلاً عن عمل الإرشادات والتوعية بمخاطر الألغام ومخلّفات الحروب للسُّكّان المحليين وكيفية التخلص منها، وهي جهود إنسانية تبذل في سبيل إنقاذ حياة الناس، على الرغم من وجود ثمَّة تحديات كبيرة أمام الفرق الهندسية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: