fbpx
أخبار حضرموت

الكاف لحضرموت 21 : ثمة ضرورة مُلحّة لتشكيل لجان مجتمعية رقابية متخصصة لمراقبة أداء السلطة المحلية بحضرموت.

تريم ( حضرموت21 ) خاص

أكد الإعلامي والكاتب السياسي أ.حداد عبدالقادر الكاف ، لموقع حضرموت 21 : أنه في ظل الغياب شبه التام لعمل الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة وتحييده عن مراقبة أداء السلطة المحلية بحضرموت ، فأنه ينبغي تشكيل لجان مجتمعية للرقابة والمحاسبة وأن يكونوا من أهل الإختصاص والخبرة ، وذلك من أجل مكافحة أي صفقات فساد في ظل هذا الوضع وغياب أي رقابة ومحاسبة للمسؤولين .

وأضاف الكاف قائلاً : أن الشعب في حضرموت قد سئم من هذا الوضع ، وحرب الخدمات ، وظهور السوق السوداء في بيع المشتقات النفطية ، و تقصير مكتب وزارة الصناعة في حماية المُستهلك ، و الغياب شبه التام عن مراقبة معايير الجودة في الإستيراد ، وعدم مراقبة الصيدليات ، وظهور نقاط الجباية غير المشروعة والتي أثقلت كاهل المواطن الذي يسحقه غلاء المعيشة من جانب ، وتقصير السلطة المحلية وانهيار العملة من جانب آخر ، حتى على مستوى إلتزام المقاولين بمعايير الجودة في تنفيذ المشاريع يحتاج رقابة ، وأيضاً على شركة النفط بفرعيها الساحل والوادي وعلى التجار وعدم ضبط الأسعار وغير ذلك ، فالشعب فقد الثقة بالسلطة ، والكل يعلم مدى التذمر الذي يسود الشارع الحضرمي جرّاء ذلك .

وتابع الكاف قائلاً : لابد من أن يتحرك الشعب بطرق سلمية مشروعة ويفرض تشكيل هذه اللجان المجتمعية الرقابية ، فمثل المطالب هذه في ظل ضعف الدولة وتجاوز القانون – من قبل مسؤولي السلطة المحلية والحكومة – وتعطيل جزء من الدستور تأتي توافقية عبر الضغط الشعبي الكبير طالما أنها تصب في مصلحة الشعب والصالح العام .

وإختتم الكاف تصريحه قائلاً : لابد من أن تكون حضرموت نموذجاً للبقية ، وأن من يدعو لتفعيل المجالس المحلية – المنتهية الصلاحية دستورياً – بهذا الوقت ، يعد أمراً غير مرحب به شعبياً فأعضاء المجالس المحلية أغلبهم هم نتاج أحزاب كارثية لم يرَ الشعب منها إلا الويلات والصراعات وما يعانيه الشعب اليوم هو نتيجة للسياسات السيئة التي أنتهجتها تلك الأحزاب المنبوذة شعبياً ، ولذا يجب تشكيل لجان مجتمعية رقابية من ذوي الإختصاص بدلاً عنها .

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: