بقية المحافظاتمحليات

مهرجان مسلح لميليشيا #الحوثي يتهم السنة بالعداء للإسلام والصحابة بالوهابية

الحديدة (حضرموت21) متابعات 

فيما تغرق المديريات الشمالية الغربية من محافظة الحديدة دون أن تحرك سلطاتها ساكناً، تواصل الذراع الإيرانية جهودها تغيير الهُوية الدينية للمحافظة عبر إقامة الفعاليات الشيعية والعروض العسكرية لإرهاب المخالفين.

ونظم الحوثي مهرجاناً في مديرية الميناء ختمه بعرض عسكري في الشارع العام لإرهاب المخالفين.

المهرجان الذي أقيم عصر السبت تحت لافتة إحياء ذكرى “يوم الولاية” (يوم الغدير) الذي -حسب معتقد الشيعة- هو اليوم الذي حكم الله فيه بولاية الإمام علي بن أبي طالب، وهو يوم يشتم فيه الشيعة صحابة رسول الله ورفاق الإمام علي رضي الله عنهم أجمعين، بحجة عدم التزامهم بولاية الإمام علي، وهي الولاية التي ينقلها الشيعة لشخصيات محددة في سلسلة أحفاد الإمام ولا يعترفون بأخرى.

والقيت في المهرجان كلمات متفرقة قبل الاستماع لكلمة تلفزيونية لعبدالملك الحوثي، وفي ختامه ألزم الناس بمبايعته وفق فتاوى الشيعة.

وعدد “فيصل الهطفي” نائب مدير عام مكتب الأوقاف ما قال إنها “المؤامرات التي يحيكها أعداء الإسلام لطمس حقيقة الولاية ويوم الولاية”، متهما “الفكر الوهابي بالتضليل الديني والإعلامي والفكري والثقافي طمس حقيقة الولاية”.

وفي ختام كلمته وقف مطالبا الحضور مبايعة “أعلام الهدى” ورددوا خلفه قسم البيعة لعبدالملك الحوثي وفق المذهب الشيعي.

واستمع الحضور لكلمات من مدير مديرية الميناء عبدالله الهادي، وعبدالرحمن مكرم إمام الجامع الكبير وقصيدة شعر لأسد باشا واناشيد من فرقة السبطين.

وحضر مهرجان البيعة كل من وكيل المحافظة المهندس علي الكباري، مشرف مربع المدينة أبو مالك المؤيد، مشرف مديرية الحالي أبو محمد الزايدي، المشرف الاجتماعي لمربع المدينة نائب مدير الإعلام بالمحافظة سمير المسعودي، نائب مدير الهيئة العامة للزكاة محمد الوسع، مدير تربية الميناء همدان الشامي.

وتظهر ألقاب الشخصيات وأسماء الأنشطة وفرقها إصرارا حوثيا على إظهار الحديدة كمدينة شيعية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: