أخبار حضرموت

انتقالي الضليعة يدشن توزيع الدفعة الثانية من الدعم الطبي #الإماراتي

المكلا ( حضرموت21 ) إعلام القيادة المحلية م/الضليعة


دشنت لجنة مجابهة كورونا ، التابعة للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية الضليعة، اليوم الاثنين توزيع الدفعة الثانية من الدعم الطبي، المقدم من دولة الإمارات العربية المتحدة، للمركز الصحي بالمديرية، تتضمن أشرطة للفحص السريع لكوفيد 19، و بدلات حماية متكاملة، وكمامات، وأقنعة طبية للكوادر الطبية والتمريضية، وغيرها من المستلزمات الطبية والمواد التعقيمية المتنوعة …

وفي حفل التدشين، الذي أُقيم بساحة المركز الصحي، بمنطقة الضليعة، والذي حضره عدد من ممثلي المركز الصحي، عبر الأستاذ عمر أحمد بامسدوس، رئيس القيادة المحلية للمجلس بالمديرية، ونائبه الأستاذ خالد باجعيم في كلمات مقتضبة، عن جزيل الشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة قيادةً وشعباً، على دعمها لمرافق حضرموت الصحية، بما فيها المركز الصحي بمديرية الضليعة، بدفعات من المعدان والأجهزة النوعية ومستلزمات الحماية لكوادرها الطبية والصحية ..
مشيرين إلى أن الدفعة الجديدة من الدعم ، التي تشتمل على خمسة أطنان من المستلزمات الضرورية لحماية الكوادر الطبية، موزعة على كافة المرافق الصحية بالمحافظة، جاءت بتوجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، وسعي ومتابعة من الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي ..

وأكد الرئيس ونائبه أن الدعم الطبي الإماراتي، كان له بالغ الأثر في رفع جاهزية المركز الصحي، ووفر لكوادرها الحماية والأمان في مواجهة وباء كورونا، لما تضمّنه من المعدات الطبية النوعية والأدوية والمعقمات وغيرها من مستلزمات الحماية من الفيروس.

كما عبرا عن خالص الشكر والتقدير للرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي ، على متابعته الحثيثة واهتمامه بتوفير الدعم الطبي لمرافق حضرموت الصحية، بهدف مساعدتها على مواجهة جائحة كورونا.

وكان الأستاذ عمر أحمد بامسدوس قد التقى بالأستاذ عبدالله سعيد بافرج، مدير المركز الصحي بالمديرية، وأكد اللقاء على أهمية الدعم الطبي المقدم من دولة الإمارات في توفير احتياجات المركز الصحي بالمديرية من الأجهزة ومستلزمات الحماية ضد فيروس كورونا.

وذكر رئيس القيادة المحلية بالمديرية، أن هذه الدفعة لن تكون الأخيره، فقد وعدتنا القيادة المحلية بالمحافظة عن تقديم مزيد من الدعم في المجال الصحي، خصوصاً أنّ القائد عيدروس قاسم الزبيدي يولي اهتماماً كبيراً بالجانب الطبي، بدعم صخي ولا محدود من الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة.

حضر التدشين الأستاذ عبدالله سعيد بافرج الديني مدير مكتب الصحة والسكان بمديرية الضليعة، علي يسلم بامكراب مسؤول الخدمات الطبية والعلاجية بالمديرية،
وعدد من أعضاء الهيئة التنفيذية بالمجلس.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: