محليات

السلطة المحلية بمسيمير #لحج : جهودنا متواصلة لتوفير الفرص للفئات المستحقة لكي تستفيد من مشاريع المنظمات التي لا نجعل منها حكراً لأحد

Aa

لحج ( حضرموت21 ) خاص

أوضحت قيادة السلطة المحلية بمديرية المسيمير محافظة لحج بانها تسعى جاهدة وتبذل كل الجهود لكي ينال كل ذي حق حقه وان تصل المنافع والفوائد والمشاريع الخيرية والإغاثية والإنسانية وتشمل كافة أبناء المديرية، مشيرة الى انها ستواصل مسيرة البناء والتنمية لخدمة المديرية وابنائها بشموخ وإباء ولن تستكين إطلاقاً للاتهامات الباطلة او تحيد عن نهجها المتمثل بالسعي الدؤوب لإنجاز المشاريع التي ترتقي بحياة الناس ومستوى معيشتهم بمختلف قرى ومناطق المديرية وتجعل منهم سواسية الحقوق والواجبات.

واعلنت السلطة المحلية في بيان اصدرته بهذا الخصوص عن استغرابها الشديد ان تأتي هذة الاتهامات من ادارة المرأة والطفل بانتقالي المسيمير التي كانت الحمية لديها سبقت العقل والمنطق لا اسلوب الإثارة والتحريض لتعبئة وتهييج الشارع ضد قيادة المديرية من خلال نشر الإفتراءات والإدعاءات الكاذبة بهدف خلق فجوة ونزع ثقة المواطن بقيادته، ومن هذا المنظور نوضح لكافة أهلنا وأخواننا ابناء المديرية تداعيات موضوع أثارته الناس وهو ما يخص تسجيل فتيات المديرية الماهرات في منظمة كير في إطار مشروع تمكين المرأة اقتصادياً المدعوم من صندوق الأمم المتحدة للسكان.

اننا نؤكد من موقع مهامنا ومسؤلياتنا القيادية والإدارية وحرصنا على المصلحة العامة ارتأينا لتقديم مقترحاتنا بخصوص طريقة التسجيل والقبول ضمن هذا المشروع، وكان مقترحاتنا وتصوراتنا تتمحور على مرتكزات وقواعد الأحقية بحيث ان يستهدف هذا المشروع الإنساني إولاً الأسر الفقيرة المعوزة والأكثر احتياجاً، اكدنا على ضرورة الأخذ بهذا المعيار اكثر من مرة خلال تواصلنا بالأخوة القائمين على المشروع ونبهناهم بان تكون الأولوية للأسر الفقيرة والمحتاجة ولا نمانع ان يمنح الآخرون فرصة في التسجيل ما دامت هناك سعة تسمح بذلك، ولم نعترض او نفرض اي اسم في سجلات وكشوفات التسجيل بعكس ماتروج له بعض المواقع وجددنا تأكيدنا في عديد المرات للاخوة في المشروع على اتباع شروط ومعايير القبول، كما ابدينا لهم استعدادنا التام لتسهيل مهامهم وتذليل كافة الصعاب والعراقيل التي تعترض اعمالهم.

وهدفنا واضح وعملنا علئ الميدان يثبت اننا نخدم مديريتنا ومواطنيين هذة المديرية ولا نفرق بين السياسة العمياء

نحنوا قيادة السلطة المحلية بالمديرية نريد الكل ان يعمهم تدخلات المنظمات الأنسانية بالخير

ونرفض رفضآ قاطعآ تكرار الأسماء باكثر من منظمة

ونقول لهؤلاء المسكونين بالحسد والغل ان عملية تسجيل الفتيات تمت وفق الأعراف والعادات المتعارف عليها، وتمت بحسب الشروط والمعايير ولم تحدث اي اشكالية ولم تصل الينا اي شكاوي بخصوص اي فعل مخل او تجاوزات في عملية التسجيل، ونحن كسلطة محلية معنيون بالقيام بكافة المهام الإشرافية

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: