أخبار سقطرىمحليات

خليفة الإنسانية تروي ظمأ المناطق النائية في #سقطرى

سقطرى (حضرموت21) الإتحـــــاد

تبذل الفرق الإغاثية التابعة لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية جهوداً متواصلة ضمن حملة «سقيا الإمارات» لإيصال المياه الصالحة للشرب للمناطق النائية التي تعاني من الجفاف في أرخبيل سقطرى.

وسيرت مؤسسة «خليفة الإنسانية» صهاريج تحمل على متنها مياهاً نظيفة إلى قرية «تار دترار» التابعة لمركز «قبهتن»، حيث تعد القرية من المناطق النائية التي يواجه أبناؤها صعوبة في توفير وتأمين المياه النظيفة الصالحة للشرب والاستخدام.

واستقبل أهالي القرية فريق الحملة بترحيب واسع، مشيدين بالجهود الإنسانية لفرق مؤسسة «خليفة الإنسانية» في إيصال المياه النظيفة إلى مختلف المناطق في أرخبيل سقطرى. وأفاد متطوعون مع حملة «سقيا الإمارات» أن الجهود مستمرة من قبل مؤسسة «خليفة الإنسانية» لإيصال المياه إلى مختلف مناطق سقطرى التي تعاني من شح في المياه وصعوبة توفيرها من قبل الأهالي، موضحين أن أكثر من 27 قرية في مناطق «ديكسم وعمدهن وقبهتن» والشريط الساحلي الغربي تستفيد من حملة «سقيا الإمارات».

وأشار الشيخ حمد طميه أحد الوجهاء في سقطرى إلى أن جهود الإمارات وأذرعها الإنسانية تبث روح الحياة في مختلف مناطق الأرخبيل، مضيفاً أن صهاريج المياه تصل بشكل منتظم ومستمر إلى كافة القرى التي تعاني من شح المياه بريف سقطرى. وقال إن الكثير من القرى لا توجد فيها مصادر مياه مستمرة ويعتمد الأهالي في العيش بتلك المناطق النائية والبعيدة بشكل كلي على الأمطار الموسمية لتأمين احتياجاتهم، موضحاً أن الأسر القاطنة في معظم القرى لا تستطيع تحمل تكاليف تأمين المياه ونقلها من مسافات بعيدة.

جديد داخل المقالة
اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: