fbpx
إفتتاحية الصباحخبر رئيسي
أخر الأخبار

افتتاحية ” #حضرموت21 ” .. فائض الفساد وشرارة الانتفاضة

المكلا (حضرموت21) خاص – فريق التحرير 

منذ تحريرها في العام 2016 من عناصر تنظيم القاعدة لم تشهد حضرموت ترديا في الخدمات مثلما تشهده هذه الأيام في عهد المحافظ البحسني والسبب يعود في نجاح عصابات شرعية الفساد في حرب الخدمات وتعميم الفساد وإذلال المواطنين لتحقيق مآرب سياسية تصب في صالح منظومة الفساد القديمة والمتجددة.

اليوم انتفضت حضرموت ضد الفساد وشرعيته وضد سياسة المحافظ المتماهية مع الشرعية والتي تسوم حضرموت شتى صنوف العذاب والتجويع المتعمد من دون أية ردة فعل جادة من قبل المحافظ وسلطته المحلية غير التخاذل والمداهنة مع عصابات الشرعية في حين وصل البؤس والقهر بالمواطنين حد التخمة وزاد عنها.

فائض العربدة الشرعية سيرتد عليها في القريب العاجل ولحضرموت تاريخ نضالي طويل في وجه المحتل اليمني ورموز الإجرام والفساد منذ العام 1994، وتحالف الفساد المستمر المختبئ تحت جلباب الشرعية سينفض عند اللحظة التي تتفكك فيه منظومة المنفعة والنهب ويتم محاسبة رموزها القابعين اليوم في أعلى هرم السلطة الذين يمارسون النهب في أعلى وأشد درجاته، وبالمجمل تبقى سياسة العربدة والتجويع غير منضبطة أو مشدودة بحبال متينة وقوية وهي سرعان ما تختل وتتفكك، وتصبح العصابة التي تديرها منكشفة ومفضوحة وعارية وغير محمية أمام سلطة القانون والحساب.

يجب أن تسقط كل معادلات العربدة والفوضى التي تمارسها شرعية الفساد عن طريق الضربة القاضية من قبل القوى الوطنية الجنوبية الملتصقة بالشارع وهمومه، فالسياق النهائي مرتبط بالقوى المخلصة واللصيقة بالشارع الجنوبي المطالب بالتحرير والاستقلال من براثن نظام صنعاء الساقط في عقر داره.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: