fbpx
إفتتاحية الصباحخبر رئيسي
أخر الأخبار

افتتاحية “#حضرموت21” .. السياسة الرمادية البحسنية

حضرموت (حضرموت21) خاص – فريق التحرير 

وصلت السياسة الرمادية التي اعتمدها المحافظ البحسني في التعامل مع الشرعية فيما يخص حقوق حضرموت إلى حدودها القصوى والصفرية خصوصا بعد البيان الذي صدر من الشرعية عبر وكالة سبأ الحكومية والذي كشف عن النتائج الحقيقية لهذه السياسة المخاتلة والغير مجدية الصادرة من سلطة حضرموت المحلية.

فائض الفساد الممنهج الذي تمارسه الشرعية ألقى بسواده العام على المواطنبن بعد انهيار المنظومة التحتية من كهرباء وغيرها في حضرموت وهذا لا يختلف عليه عاقلان لكن الغريب في تلك المهزلة هو تعامل السلطة المحلية في حضرموت ممثلة بالمحافظ البحسني بسلبية مع ما يحدث من سياسات اذلال وتركيع نتيجة فائض الفساد التي تديره شرعية الويل والثبور وهو ما بات واضحا وجليا لكافة مواطني المحافظة الذين يلاقون شتى صنوف الاستغلال والاضطهاد والتعذيب الممنهج وبشكل يومي.

تلعب صقور الشرعية لعبة النفس الطويل وخلط الأوراق في سياق عربدة سياسية محكومة وشاملة تمارس فيها سياسة ابتزاز الشارع خصوصا في المناطق الجنوبية المحررة من براثن التبعية لقوى الشمال اليمني ومن ضمنها ساحل حضرموت، وهذا ما يؤكد أن لعبة المهادنة والانبطاح لم تعد تفيد في مواجهة عتاولة وعصابات نظام الشرعية الفاسد، ومن الضرورة العمل بتناغم مع المجلس الانتقالي في إطار المواجهة للحرب الباردة والساخنة التي تأتي تباعا.

لا أقبح من سياسة العقاب الجماعي الممارس من الشرعية ضد المواطنين بدء بانهيار العملة المحلية وليس انتهاء بالكهرباء والوقود، وهذا بالتأكيد سيرتد عكسيا ضدها لأن المعركة مستمرة وتتغير الأدوات تباعا.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: