عربي وعالمي

رغم ارتفاع تفشي #كورونا .. الرئاسة #الروسية تستبعد الاغلاق الكلي

موسكو ( حضرموت21 ) متابعات

أكدت الرئاسة الروسية أن ارتفاع وتيرة تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد يتطلب اتخاذ إجراءات إضافية على كافة المستويات، لكن الحكومة لا تدرس الآن خيار العودة إلى فرض إغلاق كلي.

وأعرب المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، اليوم الخميس عن أسف السلطات إزاء وتيرة ارتفاع أعداد المصابين بكورونا في البلاد في الأسابيع الأخيرة، مؤكدا أن هذا الوضع يتطلب تفعيل كافة الأنظمة على المستويين الفدرالي والإقليمي، على حد سواء.

وردا على سؤال عن إمكانية فرض إغلاق شامل في روسيا، قال المتحدث إن هذا الخيار لا يدرس في المرحلة الحالية، لافتا إلى أن إجراءات محددة تتخذ الآن على المستوى المحلي.

وأشار بيسكوف إلى أن فرض نظام العزل الصحي الذاتي وإعلان أيام العطلة المدفوعة الأجر في البلاد (وهو الخيار الذي لجأت إليه الحكومة في الربيع الماضي) ليس من اختصاص الكرملين، بل غرفة العمليات الخاصة بمكافحة انتشار كورونا التي تترأسها نائب رئيس الوزراء، تاتيانا غوليكوفا.

من جانبها، صرحت غوليكوفا للصحفيين اليوم بأن إعادة ارتفاع وتيرة تفشي كورونا بشكل ملموس مع بداية فصل الخريف كانت أمرا متوقعا، لافتة في الوقت نفسه إلى أن 80-85% من المرضى الجدد لم يلتزموا بالتوجيهات الرامية لمكافحة تفشي الوباء.

وشددت نائب رئيس الحكومة على أن الالتزام الصارم بالتوجيهات الصحية هو السبيل الوحيد للحد من انتشار العدوى، وخاطبت مواطني البلاد بالقول: “أمامنا خياران لا ثالث لهما، إما الالتزام بالتوجيهات الصحية الصادرة عن الأطباء، ما يؤدي إلى تخفيف الضغط على احتياطيات الأسِرة في المستشفيات، أو دخول العزل الصحي الذاتي مجددا، وهذا ما لا نريد ولا نعتزم السماح به أن يحصل”.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: