fbpx
بقية المحافظاتمحليات

الحشد #الاخواني في #تعز .. حماية التهريب وقمع المعارضين

تعز (حضرموت21) متابعات 

انتقلت مليشيات الحشد الإخوانية الممولة قطرياً من حماية عمليات التهريب بين مناطق الشرعية والانقلاب إلى التنكيل بالمواطنين المعارضين للتهريب والمتضررين منه في تعز وسط اليمن.

وبدأت مليشيات الحشد الإخوانية ليلة الجمعة حربها الشعواء ضد سكان الاشروح في مديرية جبل حبشي غرب محافظة تعز على خلفية رفضهم استمرار تهريب المشتقات النفطية والأسمدة والممنوعات.

وقالت مصادر محلية إن سعيد عبدالقاهر مسؤول حزب الإصلاح في مديرية جبل حبشي، والمدعو فهد الصالحي قائد الكتيبة السابعة باللواء 17 مشاة يقودان المعركة المستمرة ضد السكان بذريعة القبض على مطلوبين أمنياً.

وطبقاً للمصادر، آخر جرائم مليشيات الحشد إطلاق النار على المواطنين، السبت، وأسفرت عن إصابة خطيرة لسند الشارحي، وإصابات أخرى في صفوف المواطنين.

كما قامت مليشيات الحشد باعتقال المعاق وجريح الحرب عبدالكريم ناصر بعد ساعات من اقتحامهم عددا من المنازل، واعتقال المواطنين عبدالله طربوش وسلطان الشارحي.

ويأتي تصعيد مليشيات الحشد الإخوانية بعد يوم من إقرار اللجنة الأمنية في المحافظة منع تهريب المشتقات النفطية والأسمدة وبقية الممنوعات إلى المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي.

وتكشف هذه المعركة حقيقة التخادم بين مليشيات الحشد الإخوانية الممولة قطرياً ومليشيات الحوثي الممولة إيرانيًا في محافظة تعز في ظل تواطؤ السلطات المحلية والأمنية والعسكرية المحسوبة على الشرعية في المحافظة.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: