fbpx
مجتمع مدنيمحليات

خريجو النفط بـ #شبوة : السلطات تتعمد إقصاءنا وتوظف وافدين #شماليين

شبوة (حضرموت21) متابعات 

ندد محتجون من خريجي التخصصات النفطية في محافظة شبوة بما وصفوها بـ “سياسات الإقصاء والتهميش” التي تمارسها ضدهم حكومة الشرعية اليمنية، مطالبين بتوظيفهم في القطاعات والشركات النفطية والغازية العاملة بالمحافظة.

وقال الخريجون، خلال وقفة احتجاجية نفذوها أمام مبنى السلطة المحلية بعتق، “السلطات اليمنية تتعمد إقصاء أبناء شبوة، وتستقدم موظفين وغير مؤهلين من محافظات شمالية على حساب الكادر الوظيفي من أبناء المحافظة”.

ورفع المحتجون لافتات كتبوا عليها “نطالب بتشغيل منشأة بلحاف الغازية، نطالب الحكومة ووزارة النفط بإعطاء أبناء شبوة حصتهم في التوظيف بقطاعات النفط والغاز والموجودة بالمحافظة، لماذا تمنعوننا من تصدير غازنا”.

وذكر بيان صادر عن المحتجين، أن الخريجين من أبناء شبوة في التخصصات النفطية كافة يعانون البطالة والإقصاء والتهميش، متهمين الشركات باستيعاب أصحاب “الوساطات والنفوذ” من المحافظات اليمنية الأخرى.

وطالب المحتجون الحكومة ووزارة النفط والمعادن بإعطاء الخريجين، وحملة الشهادات من التخصصات النفطية من أبناء شبوة الأولوية في التوظيف والتدريب في جميع الشركات والقطاعات النفطية العاملة في المحافظة.

ودعا البيان إلى استئناف تشغيل منشأتي بلحاف الغازية و “جنة هنت” النفطية بالمحافظة.

ومنشأة “بلحاف”، ميناء لتصدير الغاز الطبيعي المسال، لا تزال تتمركز فيها القوات الإماراتية وتتخذ منها قاعدة عسكرية، وتمثل أكبر مشروع اقتصادي وطني بالبلاد.

وتعد شبوة من المحافظات اليمنية الغنية بالثروة النفطية والغازية، وتعمل بها أعداد من الشركات النفطية، وقد بدأت مؤخراً بعض الحقول باستئناف الإنتاج بعد توقف منذ اندلاع الحرب مطلع 2015م.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: