بقية المحافظاتمحليات

حملة #اختطافات واسعة لميليشيا #الحوثي بحق المواطنين شمال #الضالع

الضالع (حضرموت21) خاص 

قال سكان محليون إن مليشيات الحوثي شنت حملة قمع واسعة ضد الشيوخ والأهالي في مديرية دمت شمال الضالع لتعويض خسائرها البشرية.

وأوضحوا أن مليشيا الحوثي حملت أهالي منطقة بيت اليزيدي مسؤولية انتكاستها الميدانية يوم أمس في مريس، وشنت حملة اختطافات واسعة بحق المواطنين.

كما قامت بالتصفية الجسدية بحق بعض وجاهات المنطقة في إجراء عقابي وتوحش حوثي تجاه السكان الرافضين القتال في صفوفها.

ولم تقدم المصادر تفاصيل عن عدد المختطفين والذين تم تصفيتهم، لكنها أوضحت أنها كانت ردة فعل انتقامية بعد اختراق القوات الجنوبية مواقعها في شرق وغرب جبهة مريس شمال الضالع.

جديد داخل المقالة

وفي سياق المعارك تمكنت القوات الجنوبية من تحقيق تقدم عسكري واسع بعد شن هجوم عنيف على مواقع مليشيا الحوثي في مريس شمال الضالع .

وشن اللواء 83 واللواء الرابع احتياط و الوية المقاومة الجنوبية ممثله باللواء الأول والثاني والسادس مقاومة وقوات الحزام الأمني هجوما واسعا على مواقع المليشيات حيث خاضت فيه القوات الجنوبية والمشتركة معركة عنيفة اسفرت عن تقدم استراتيجي باتجاه العرفاف ميمنه جبهة مريس وقطع الطريق الرئيسي ونصب نقاط تفتيش.

المعركة اندلعت ولا تزال مستمرة وسط محاولات الميليشيات الحفاظ على مواقعها التي تتلقى ضربات عنيفة من مختلف مواقع وقطاعات القوات الجنوبية والمشتركة.

وكانت الميليشيات قد أقدمت اثناء الهجوم على قتل أحد مشايخ بيت اليزيدي بعد تخوفها من محاولات التنسيق وانقلاب الأهالي عليهم في القرى والمناطق الخاضعة لسيطرتهم.

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: