محليات

مدرسة جيل الثورة بحورة بحاجة ماسة إلى آلة تصوير مستندات

حورة ( حضرموت21 ) صالح عروم

ناشدت إدارة مدرسة جيل الثورة للتعليم الأساسي بمدينة بمديرية وادي العين وحورة، رجال الخير والمحسنين والمغتربين ومنظمات المجتمع المدني إلى مد يد العون وتقديم آلة تصوير للمدرسة، حيث ان المدرسة بحاجة شديدة إلى هذه الآلة.

وفي تصريح خاص لمدير المدرسة الأستاذ / سالم عبدالله بلعجم، الذي أكد على أهمية وجود الآلة التي تساعد إدارة المدرسة في التخفيف عن كاهل أولياء أمور الطلاب، حيث أنه الآن يتم تصوير أوراق الاختبارات في مكاتب أخرى، مما اضطر إدارة المدرسة إلى تكليف أولياء الأمور بدفع مبلغ 2000 ريال يمني لكل طلاب، الأمر الذي جعل أولياء الأمور يشتكون من إدارة المدرسة، وإدارة المدرسة تعلم كثيرا الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد فهي تسعى جاهدة إلى تخفيف العبئ عن أولياء الأمور.

هذا وتمتلك إدارة المدرسة الآلة تصوير قديمة لكنها الآن معطلة، وقد ذهبت بها إدارة المدرسة إلى عدد من المهندسين لكنهم لم يستطيعوا إصلاحها.

يُذكر ان مدرسة جيل الثورة من اقدم المدارس في مديرية وادي العين وحورة، حيث تخرج منها العديد من الشخصيات السياسية والاجتماعية والثقافية والرياضية، واليوم تعاني من الإهمال واللامبالاة، فنرجوا منكم التعاون وتلبية طلبنا هذا، فأنتم دائما السباقون لأعمال الخير وخدمة اهلكم في هذه البلاد ولكم جزيل الشكر والتقدير.

للدعم والمساهمة :

الأستاذ / سالم عبدالله بلعجم

777547631

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: