fbpx
محليات

المليشيات #الحوثية تحرق منازل ومزارع المواطنين في عزلة الثوخب بمديرية الحُشاء

الضالع ( حضرموت21 ) المركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي

أقدمت المليشيات الحوثية يوم أمس الأول على حرق منازل و مزارع بعض المواطنين في عزلة الثوخب شمال شرقي مديرية الحشاء في حادثة هي الأولى من نوعها في المديرية والمنطقة، تتوافق مع احتفاء هذه المليشيات بالمولد النبوي للمصطفى صلى الله عليه وسلم.

وقالت مصادر محلية لـ «لمركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي» إن عناصر المليشيات المتمركزة شرقي عزلة الثوخب (مرار) وجبل المصيوح أقدمت على حرق ثلاثة منازل تتبع المواطن “عبدالله صالح أحمد محسن” وولديه “عبدالكريم” و “محمد” بما فيها من أمتعة، إضافة إلى حرق مزارع تابعه لهم في وادي مَرَار من نفس المنطقة.

وأضافت المصادر أن المواطن عبدالله صالح إسماعيل وولديه كانوا قد نزحوا مع أطفالهم وعائلاتهم بداية المواجهات باتّجاه المناطق التي تسيطر عليها القوات الجنوبية خوفاً من بطش هذه المليشيات، وأن المليشيات أقدمت على هذا الفعل رداً على نزوح هؤلاء المواطنين باتّجاه ”مناطق الدواعش“ حد وصف هذه المليشيات، وهي رسالة مبطنة تحمل تهديد لبقية المواطنين في المنطقة بملاقاة نفس المصير، كما أوضحت المصادر أن قيادي ميداني يتبع هذه المليشيات كان قد تحدث معلقاً على الواقعة بأنها ”تقرب إلى الله بهذه المناسبة الشريفة“ ويقصد بها ذكرى المولد النبوي حسب قول المصادر.

وتستمر المليشيات الحوثية في إرتكاب مختلف أنواع الإنتهاكات الإنسانية بحق المدنين من عمليات القصف والقنص وغيرها من أعمال القتل والتهجير والتنكيل والتعذيب، لكن هذه الحادثة -إحراق المنازل والمزارع- تعتبر سابقة خطيرة وجديدة من نوعها لن تقوم بها إلا العصابات الإرهابية كما يصف بذلك مراقبون حقوقيون.

#المركز_الإعلامي_لمحور_الضالع_القتالي

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: