أخبار حضرموت

انتقالي #حضرموت ومؤسسة الازدهار يحيون اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

المكلا ( حضرموت21 ) إعلام القيادة المحلية م/حضرموت

احتفت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت ، ومؤسسة الازدهار للتنمية والتأهيل ، باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة ، بتنظيم ندوة توعوية عن أشكال العنف ضد النساء ، بمقر اتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين بمدينة المكلا ، صباح اليوم الأربعاء .

وعبرت الدكتورة سلمى عمر بازريع ، المديرة التنفيذية لمؤسسة الازدهار ، عضو الجمعية الوطنية ، عن شكرها للمجلس الانتقالي ، ورئيسه القائد عيدروس بن قاسم الزبيدي ، ورئيس جمعيته الوطنية اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك ، على تفاعلهم مع أنشطة وبرامج المؤسسة ورعايتهم لفعالياتها ، متمنية أن يخرج المشاركين في الندوة بالفائدة المرجوة منها ..

وجدد الأستاذ سالم أحمد بن دغار نائب رئيس القيادة المحلية بالمحافظة ، في كلمته في افتتاح الندوة ، تأكيد اهتمام المجلس الانتقالي بقضايا المرأة .

معبرا عن شجبه واستنكاره لأي ممارسات عنفية تطال المرأة .

مشيدا بمبادرة مؤسسة إزدهار في تنظيم مثل هذه الفعاليات التي تسلط الضوء على مثل هذه الظواهر السلبية التي ترفضها شريعتنا الإسلامية السمحاء .

وحاضر في الندوة ، التي أقيمت بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة ، الذي يصادف ال 25 من نوفمبر ، وتزامنا مع احتفالات شعبنا الجنوبي بالذكرى ال 53 للاستقلال الوطني المجيد، القاضي شاكر محفوظ بنش ، رئيس نيابة استئناف حضرموت ، والمحامية عهد الكسادي .

وأشار المحاضران إلى أن العنف ضد المرأة يعد واحدا من أكثر انتهاكات حقوق الإنسان انتشارًا واستمرارًا في عالمنا اليوم، ولم يزل مجهولا إلى حد كبير ، بسبب الصمت عن التبليغ عنها ، خوفا من الوصم بالعار ، وبالتالي يفلت المجرمون من العقاب .

وتطرقت المحاضرتان إلى الأضرار الخطيرة التي تلحق بالنساء المعنفات ..

مبينة أن العنف يؤثر على قدرة المرأة على العطاء ، ويصيبها بالكثير من الأمراض النفسية والجسدية .

وعدد المحاضران أشكال العنف التي تطال المرأة ، كالضرب ، والإساءة النفسية ، والزواج القسري ، والاغتصاب ، و تشويه الأعضاء التناسلية ، والتحرش في الشوارع ، و المضايقة الإلكترونية .

مشيرين إلى أن العنف قد يتطور ليصل إلى قتل النساء ، بمايسمى ، بقتل الشرف .

ودعاء القاضي شاكر محفوظ ، النساء إلى عدم الصمت على أي انتهاك يتعرضن له ..

مذكرا إياهن بالشعار الذي أطلقته الأمم المتحدة “لستن وحدكن” والذي يؤكد دعم الرجال وشجبهم للانتهاكات التي تتعرض لها النساء .

لافتا إلى أن العنف يظهر في أشكال جسدية وجنسية ونفسية ، وقد يختلف من بلد إلى آخر .

وأثرى الحاضرون بمداخلاتهم الندوة ، بما طرحوه من أسئلة وعرض للظواهر الاجتماعية المنتهكة لحقوق المرأة والحط من قدرها .

حضر الندوة الدكتور حسن صالح الغلام العمودي ، نائب رئيس القيادة المحلية لشؤون الجامعات ، وأعضاء الجمعية الوطنية ، الأستاذ رائد باجابر ، نائب رئيس مؤسسة الإزدهار ، والأستاذ حسن علي باسمير المدير المالي للمؤسسة ، والأستاذة نبيهة بافرج ، وعدد من أعضاء الهيئتين التنفيذيتين ، للقيادتين المحليتين بالمحافظة ومديرية المكلا ، وجمع غفير من النساء العاملات في مختلف المجالات .

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: