محليات

انتقالي #المهرة يحيي الذكرى (٥٣) لعيد الاستقلال الجنوبي بمهرجان فني خطابي

المهرة ( حضرموت21 ) خاص

ضمن برنامجها الاحتفالي بالذكرى ٥٣ ليوم ٣٠ من نوفمبر عيد الاستقلال الوطني المجيد ، أحيت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي م/المهرة ، بمهرجان خطابي وفني حاشدًا صباح هذا اليوم الإثنين ٣٠ نوفمبر 2020م، في مدينة الغيضة عاصمة المحافظة حضره عدد كبير من الشخصيات الإجتماعية و القيادات السياسية و النشطاء و أعضاء الأطر القيادية للانتقالي بالمهرة .

افتتح الاحتفال بآيٍ من الذكر الحكيم ، تلاها السلام الوطني الجنوبي ، فوقفة حداد لتلاوة الفاتحة و الدعاء لأرواح شهداء الجنوب الذين سقطوا عبر مراحل النضال الوطني الجنوبي ..

وفي الاحتفالية ألقى الأستاذ/ حسان مهدي (نائب رئيس القيادة المحلية للمجلس بالمحافظة – القائم بأعمال رئيس القيادة )

هنأ في مستهلها شعب الجنوب و قيادته السياسية ممثلة في الرئيس القائد / عيدورس قاسم الزبيدي (رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي) و أبطال القوات المسلحة الجنوبية بهذه المناسبة الوطنية العزيزة على قلوب كل الجنوبيين ، و التي تمثل نقطة تحول تاريخية عظيمة ، ذكرى تتويج نضال خاضه الجنوبيون بكل عزيمة و إصرار و قدموا قوافل من الشهداء والجرحى و المعتقلين حتى تتوج بالاستقلال الوطني الناجز في ٣٠ من نوفمبر ١٩٦٧ ، و العمل على إرساء دعائم دولة السيادة و النظام و القانون في ظل صراع دولي واقليمي و واقع غاية في الصعوبة و التعقيد .

كما تطرق حسان في كلمته إلى الأوضاع الراهنة التي يعيشها الجنوب عموما و المهرة خصوصا في ظل حكم أجنحة تحتكر السلطة ولا تحسن إلا استغلال الأوضاع المأساوية للشعب خدمة لمنافع شخصية وقوى نافذة تعمل على تدمير منظومات الأمن الأستراتجي و الاقتصادي للمنطقة العربية.

كما ألقى الأستاذ / محمد سالم كدة (سكرتير ثاني منظمة الحزب الاشتراكي بالمهرة) كلمة قوى الحوار السياسي الجنوبي ، أوجز فيها أهم المراحل التي مرت بها ثورة ١٤ من أكتوبر وصول الى ٣٠ من نوفمبر ١٩٦٧م ، و بناء الدولة الجنوبية حتى عام ١٩٩٠م ، و دعا في كلمته إلى استلهام الدروس و العبر في ظل تشابه الأوضاع والمراحل التاريخية .

بينما ألقى المناضل / محمد البخيت العبودي (رئيس جمعية المحاربين القدامى ) كلمة مناضلي الثورة ، سلطت فيها الضوء على الأسهامات النضالية لأبناء المهرة (في الداخل و المهجر) خلال مرحلة الكفاح المسلح و الاستقلال و إرساء الدولة الجنوبية ، من واقع ذكرياته كشخصية عاصرت تلك المراحل.

أما كلمة الشخصيات الاجتماعية فقد ألقاها الأستاذ / محمد سالم بن حزمي (عضو الهيئة الاستشارية لقيادة الانتقالي بالمحافظة) ، حيث أوضح في كلمته حجم الصعوبات التي واجهتها الدولة الجنوبية الوليدة بعد الاستقلال وما تحقق من نتائج ايجابية على جميع الأصعدة السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية والعسكرية ، مقارنا ذلك بحالة التدهور المريع الذي تعيشه المحافظات الجنوبية في الوضع الراهن .

تلى ذلك كلمة القطاع الشبابي للمجلس الانتقالي بالمحافظة ألقاها الأستاذ / أمين حسن أحمد (مدير إدارة الشباب والطلاب بانتقالي المهرة ) أكد فيها على الدور المحوري الذي لعبه الشباب في مراحل النضال الوطني الجنوبي قديما وحديثا ، و حذر في كلمته من مظاهر الحرب غير المعلنة التي تستهدف الشباب الجنوبي بأساليب مختلفة منها المخدرات و التطرف و التجهيل…

كما ألقت الأستاذة / صباح علي سعيد (عضوة لجنة المرأة و الطفل بالجمعية الوطنية الجنوبية ) كلمة القطاع النسوي للانتقالي ، تطرقت فيها إلى المرأة المهرية و أدوارها البارز التي أدتها ولازالت تؤديها إلى جانب أخيها الرجل على طريق تحقيق الاستقلال الثاني و بناء الدولة الجنوبية الفيدرالية الحرة .

تخللت الاحتفالية من فقرات فنية : حيث ألقى كلا من الشاعرين حاج علي دعكون و سالم علي المقدم قصائد معبرة عن المناسبة النوفمبرية ألهبت حماس الحاضرين، و ضجت لها القاعة بالتصفيق و ترديد شعارات الثورة الجنوبية .

كما أدت زهرات المهرة و شباب فرقة النهضة مجموعة من الرقصات القديمة من التراث المهري بشكل غاية في الروعة نالت إعجاب و استحسان الحاضرين الذين اكتظت بهم قاعة الاحتفال عن آخرها ..

الإدارة الإعلامية للمجلس الإنتقالي الجنوبي محافظة المهرة

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: