كتاب ومقالات

الضالع ويافع .. عظم لا مفصل له .. #مقال للعميد ” نبيل المشوشي “

لن تستطيعَ أيُّ قوةٍ أن تشقَ صفنا الجنوبي داخل عدن، مهما حاول أولئك المأزومون والمنهزمون النيل من وحدتنا وتماسكنا وقوتنا أمام العدو الحقيقي للجنوب، لن نترك فرصاً ولا بصيصاً من الأمل للمتربصين بأن يهزّوا علاقة يافع بالضالع، سنتصدى بكل قوةٍ لمشاريع التفرقة والمناطقية وشق الصف الذي يستهدف، في المقام الأول الجنوب والإنسان الجنوبي، قبل أن يستهدف قريةً أو منطقة أو جماعة أو ثلة من الناس.. يافع والضالع عظمٌ لا مفصلَ له، ومثلهما بقية مناطق الجنوب. يجب أن يدرك كلُّ متطفلٍ وحالم أن التصرفاتِ الفرديةَ والجنايات الشخصية والأخطاء التي تحصل هنا أو هنا ماهي إلا سلوكيات طبيعية تحصل في أي مجتمع، ولن تكون سبيلا للتفرقة ولا سببا لضعفنا أو انشغالنا ببعضنا كما يحلم العدو أو كما يُراد لنا جميعا.. سنظل أقوياءً بوحدتنا من يافع إلى الضالع ومن ردفان إلى لودر ومن شبوة إلى وادي حضرموت والمهرة رغما عن أنوف الحاقدين.


حكمةُ وحنكة قيادتنا السياسة، ممثلة بالقائد الأعلى للقوات المسلحة، اللواء عيدروس قاسم الزبيدي، ومحافظ العاصمة عدن، أحمد حامد لملس، تجعلنا نثقُ أننا لحمةٌ واحدة وجسدٌ واحد، مصيرنا واحد وعدونا واحد. ومن حكمة وحلم قيادتنا المجرِبة سنظل نستلهم العبر والدروس؛ لنظل قوة في وجه العدو لا تكلل ولا تلين، لا تعرف إلا النصر مهما كانت الظروف ومها كثرت العراقيل وتنوعت المكائد.


الضالع ستظل قِبلتنا التي منها نستلهم معاني الفداء والتضحية وحب الجنوب، وسهام يافع ورجالها لن تكون إلا سندا وعونا لكل من يقدّس تراب الجنوب كما قدسته الضالع وقدّمتْ من أجله أنهاراً من الدماء دون منةٍ ولا أذى.. فليعمْ الجميع أننا جسد واحد قلبه الجنوب وشرايينه كل مناطقنا من المهرة إلى باب المندب وعقله المدبر قيادتنا السياسية التي نعول عليها كثيرا في الحفاظ على وحدتنا وتعزيز قوتنا حتى نصل إلى مبتغانا في تحرير وطنا واستعادة دولتنا.


اللهم شد أزرنا وألّف بين قلوبنا وأكرمنا بنصر مؤزر على أعداء الجنوب

العميد نبيل المشوشي

جديد داخل المقالة

أركان حرب ألوية الدعم والإسناد قائد اللواء الثالث

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: