مجتمع مدنيمحليات

#اتحاد نساء #حضرموت يصدر بيانا متابعته قضية ” مروى البيتي ” والعنف ضد المرأة

المكلا (حضرموت21) خاص 
أصدر اتحاد نساء فرع حضرموت – المكلا  بيانا حول قضية المغدور بها مروى البيتي ومتابعتها منذ الوهلة الأولى لوقوعها وقوعها والخطوات التي اتبعتها والخدمات التي ستقدمها لأطفال المغدور بها معبرة عن أدانته للحادثة وكل أشكال العنف الموجهة ضد النساء .
ودعا البيان كل النساء والنشطاء والاعلاميين والحقوقيين ومختلف المنظمات والمكونات المجتمعية في حضرموت إلى الاصطفاف مع فرع الاتحاد والوقوف إلى جانبه في مواجهة قضايا العنف ضد المرأة. . 
فيما يلي نص البيان .. 
بسم الله الرحمن الرحيم
تابع اتحاد نساء فرع حضرموت – المكلا  قضية مروى البيتي من أول لحظات وقوعها , من خلال تواصله مع أسرة المغدور بها , والمتابعة مع الجهات الأمنية والقضائية , ومنها مرافقة أسرتها الكريمة لحضور اللقاء الذي عقد في مكتب رئيس نيابة استئناف حضرموت القاضي شاكر محفوظ بنش الثلاثاء 1 ديسمبر 2020م , والذي تم فيه التأكيد على ضرورة التسريع في الإجراءات القانونية , والبت في ملف هذه القضية من قبل النيابة العامة وتقديمه إلى المحكمة , حتى تقول سلطة القضاء كلمتها العادلة في هذه القضية التي شغلت الرأي العام في حضرموت.
ويعبر اتحاد نساء فرع حضرموت – المكلا عن أدانته للحادثة التي تعرضت لها المغدور بها مروى البيتي وكل أشكال العنف الموجهة ضد النساء , ومنها تلك الجرائم الشنعاء التي وقعت في شهر مناهضة العنف ضد النساء , ونعلن عن تضامننا المطلق مع أسرهن ومساندتهم في كل الخطوات التي يقدموا عليها في سبيل رفع الظلم وتحقيق العدالة.
كما أن فرع الاتحاد من اهتمامه الكبير بهذه القضية فأنه دعا جميع قياداته وعضواته في المكلا والمديريات وجميع نساء حضرموت ومنظمات المجتمع المدني والاعلاميين والنشطاء في مجال حقوق الإنسان والاكاديميين والمعلمات وطالبات الجامعة وربات البيوت إلى وقفة تضامنية  عامة عصر الأربعاء 2 ديسمبر 2020م مع أسرة المغدور بها بإذن الله مروى البيتي وجميع النساء اللاتي فقدن حياتهن غدرًا في المكلا وتريم خلال الشهر الذي يحتفل فيه العالم باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء.
ونؤكد بأننا في فرع الاتحاد على استعداد تام لتقديم الخدمات اللازمة , سواء بتوفير محامين لترافع عن قضية المغدور بها مروى البيتي, وتقديم الدعم النفسي لأطفالها, ومتابعة قضيتها والقضايا الأخرى التي تختص بالانتهاكات والعنف ضد النساء , مطالبين بوقف الجرائم التي تستهدف المرأة, وأن يكون هناك تشريعات واضحة تجرم العنف بكل أشكاله ضد النساء فهن شقائق الرجال , وحبيبنا وقدوتنا وشفيعنا محمد ﷺ  أوصى بهن خيرًا؛ فقال: (استَوصوا بالنِّساءِ خيرًا فإنَّهنَّ عندَكُم عَوانٍ)، وحذَّر من التقصير في حقّ المرأة ؛ لأنّها أمانة من الله عند الرجل؛ فلا يجوز له الغدر بها، أو خيانتها.
ختامًا ندعو كل النساء والنشطاء والاعلاميين والحقوقيين ومختلف المنظمات والمكونات المجتمعية في حضرموت إلى الاصطفاف معنا والوقوف إلى جانبنا في مواجهة قضايا العنف ضد المرأة التي بدأت تنتشر في مجتمعنا.
ونسأل الله التوفيق
صادر عن
اتحاد نساء فرع حضرموت – المكلا

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: