مجتمع مدنيمحليات

في ختام #المؤتمر العلمي الأول المشاركون يدعون إلى رسم #إستراتيجيات وسياسات لإحلال التعليم الإلكتروني والإفتراضي

عدن (حضرموت21) خاص – صقرالعقربي

 دعا المؤتمر العلمي الأول للتعليم الالكتروني والافتراضي، الذي اختتم أعماله اليوم في العاصمة عدن الحكومة إلى تأسيس مجلس اعلي للتعليم الالكتروني و الإفتراضي يعنى برسم استراتيجيات وسياسات إحلال التعليم الالكتروني والاستفادة من حقل الاتصالات ..كما دعا الحكومة بدعم برامج التعليم الالكتروني وبما يتيح رفع مستوى مخرجات التعليم الجامعي ..ودعا جامعة عدن لتأسيس مجلس الإعتماد الأكاديمي والافتراضي، وحث المشاركين المجلس الأعلى للتعليم العالي  بإصدار التشريعات الملزمة لتخصيص جزء من المحتوى العلمي الجامعي عبر الوسائل الالكترونية وعمل جدولة على خمس سنوات للوصول إلى نسبة( 25% )من التعليم الإلكتروني بضوابط معينة بما يسهم في توفير الموارد واختصار الساعة الزمنية مع المحافظة على مستوى الجودة والأداء.

 وقدمت في المؤتمر عدد من الأوراق العلمية المتميزة أبرزها : التعليم الالكتروني في الجامعات العربية وأبعاده القانونية، وتصور بمقترح لتصميم مقررات التعليم الالكتروني بمؤسسات التعليم العالي في ضوء معايير الإعتماد الدولية وكذلك اتجاهات تطبيق تقنيات التعليم الالكتروني في جامعة عدن من وجهة نظر أعضاء الهيئة التعليمية.

وكان  المؤتمر العلمي الأول للتعليم الالكتروني والافتراضي قد اختتم  أعماله صباح اليوم الخميس الموافق(31ديسمبر2020م) في العاصمة عدن بقاعة البتراء بفندق كورال تحت شعار (المعرفة والتكنولوجيا بوابة التنمية) ,نظمته كلية العلوم التطبيقية بجامعة عدن التي استمرت أعماله يومين بنجاح منقطع النظير وتميز عن غيره من المؤتمرات بحجم الأبحاث العلمية النوعية والمكانة العلمية والبحثية المرموقة للمشاركين من الدكاترة والباحثين ودقة التنظيم والمشاركات الخارجية عبر برنامج الزوم المخصص للتواصل عن بعد عبر الانترنت وكانت المشاركة فعالة وواضحة وشفافة.

 من جانبه أختتم لدكتور/عادل عبد المجيد نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية المؤتمر بكلمة طمئن فيها المشاركين في المؤتمر من الأكاديميين والباحثين عن صحة الدكتور/الخضر ناصر لصور رئيس الجامعة الذي تعرض  للإصابة جراء العمل الإجرامي الغادر والجبان الذي إستهدف مطارعدن وتسبب في إستشهاد عدد من المسؤولين والإعلاميين والمواطنين متمنياً له الشفاء العاجل والرحمة للشهداء والشفاء للجرحى.

جديد داخل المقالة

 وهنأ المشاركين بنجاح أعمال المؤتمر مشيداً بدقة التنظيم والترتيب والتنسيق وتميز الأبحاث العلمية النوعية التي ناقشها المؤتمر وتمخض عنها قرارات تشكل نوعية فارقة في مسيرة الحياة الأكاديمية والتعليم الجامعي والمعرفة الإلكترونية التي سيترتب عليها جودة في المخرجات.

 وكان  المؤتمر الذي أستهل أعماله بقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء الحادث الإرهابي الجبان يوم أمس و أدار جلساته الدكتور/عادل عبد المجيد والدكتور/ محمد عقيل العطاس نائبي رئيس جامعة عدن وعدد من الدكاترة المتميزين  قد واصل أعماله صباح اليوم لاستكمال مناقشة ما تبق من الأوراق العلمية والبحثية التي تركزت بمجملها حول تطوير التعليم الإلكتروني الإفتراضي المواكب للتعليم الجامعي عن بعد في كثير من بلدان العالم، بل لعلّ ما ميّز المؤتمر أيضا عمق المناقشات العلمية الشفافة التي أثمرت عن نتائج علمية متميزة.

 هذا وقد تم قبيل إختتام المؤتمر توزيع الشهادات التقديرية للذين قدموا الأوراق العلمية والذين أسهموا في تنظيم ونجاح أعمال المؤتمر وتوزيع تروس الشكر والعرفان للجهات الداعمة والمانحة التي ساهمت في إنجاح هذه الفعالية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: