محليات

خلية الأزمات تقف أمام جُملة من الأزمات على الساحة الجنوبية

عدن ( حضرموت21 ) خاص

عقدت خلية الأزمات في الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الأحد، اجتماعها الدوري برئاسة الدكتور خالد بامدهف رئيس الدائرة السياسية، رئيس الخلية .

ووقفت الخلية في اجتماعها أمام جملة من الأزمات وأهمها القرارات الاستفزازية التي صدرت عن الرئيس عبدربه هادي، والتي مثلت خرقا واضحا لاتفاق الرياض الذي وُقع بين المجلس الانتقالي الجنوبي والحكومة اليمنية.

وأكدت الخلية أن تلك القرارات كانت بمثابة طعنة غادرة للاتفاق واستدعت الموقف الحازم الصادر عن المجلس الانتقالي اليوم الأحد، نظراً لما تمثله من خطورة على هيبة ومكانة الاتفاق، الذي تم التوافق والتوقيع عليه برعاية الأشقاء في العاصمة السعودية الرياض.

وتتطرق الاجتماع الى الحالة الامنية في محافظة شبوة وحملات الاعتقالات والمداهمات لمنازل المواطنين بدون أي مصوغات قانونية.

واستنكرت الخلية الإجراءات الأخيرة والتي لا تتوافق مع نصوص اتفاق الرياض والمتمثلة في إقدام محافظ شبوة على تدشين العمل في ميناء قنا بدون الرجوع إلى سلطات موانئ البحر العربي أو خليج عدن، وبدون علم وزارة النقل ومجلس الوزراء، مايزيد من شكوك استخدام ذلك الميناء ليكون ممرا لتهريب المشتقات النفطية والعناصر الإرهابية والسلاح.

كما وقفت الخلية أمام تأخير رواتب العسكريين والأمنيين، وأوصت بضرورة اضطلاع الحكومة بدورها وواجباتها بصرف الرواتب بأسرع وقت ممكن .

وختاما أدانت الخلية اعتقال واحتجاز المسافرين في النقاط العسكرية بمحافظة أبين من قبل المليشيات الإخوانية الرافضة للانسحاب من مواقعها، وطالبت الخلية التحالف العربي بوقف هذه الانتهاكات والعمل على الافراج عن المحتجزين .

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: