أخبار حضرموت

الادارة السياسية بانتقالي #المكلا تقيم ندوة سياسية بمناسبة ذكرى التصالح والتسامح الجنوبي

المكلا ( حضرموت21 ) الإدارة الاعلامية لانتقالي المكلا

نظمت الادارة السياسية بالهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية المكلا ندوة سياسية بعنوان “التصالح والتسامح .. اسقاطات ومكتسبات” بمقر اتحاد الأدباء والكتّاب بحضور رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت الدكتور محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر، والدكتور جمال أبوبكر عباد عضو الجمعية الوطنية، ورئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمديرية المكلا المقدم مهدي سعيد المحمدي.

وقد رحب مدير الادارة السياسية الاستاذ عبدالله سالم باسنبل بالحضور من أعضاء الجمعية الوطنية والقيادتين المحليتين بمحافظة حضرموت ومديرية المكلا، ورؤساء اللجان المحلية للمجلس بمراكز مديرية المكلا، والناشطين والشخصيات الاجتماعية بالمكلا.

وتحدث الدكتور جمال أبوبكر عباد في مداخلته عن مراحل مشروع التصالح والتسامح الجنوبي والظروف التي مرت الثورة الجنوبية وصولا لتحقيق هذا المنجز الجنوبي، مشيرا للهدف من مشروع التصالح والتسامح في مواجهة التحديات من خلال وحدة الصف الجنوبي، وعدم اتاحة الفرصة لاعداء الجنوب في زرع الفتن وتمزيق اللحمة الجنوبية.

مؤكدا على أهمية المكتسبات التي تحققت في سبيل توحيد جبهة الجنوبيين، انتصارا للهدف السامي لشعب الجنوب، والخلاص من كنف حكم القبيلة اليمنية ومشاريع طمس الهوية واستمرار الهيمنة والاستبداد ونهب الثروات.

مشددا على إذا ما اردنا تحقيق الغاية من نظالات شعبنا وتضحيات شهدائنا وجرحانا فلابد من التمسك بمشروع التصالح والتسامح الجنوبي وتجاوز لغة المناطقية بين الجنوبيين، وجعل الجنوب هو حزبنا وكياننا الذي نجتمع تحت رايته.

من جانبه تطرق الدكتور محمد بن الشيخ أبوبكر عن آخر مستجدات اتفاق الرياض والمسارات التي مر بها، والمكتسبات التي تحققت من خلال اعتراف أطراف الحكومة اليمنية ورعاة التسوية السياسية بمبدأ المناصفة بين الجنوب والشمال على كافة مستويات السلطات في الدولة، والنجاح في خلق علاقات دبلوماسية مع الدول الاقليمية والدولية، وتعزيز الشراكة الإستراتيجية مع دول التحالف العربي.

مشيرا على أن إحدى مكتسبات مشروع التصالح والتسامح الجنوبي متمثلا في اعلان عدن التاريخي وتفويض الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي بتشكيل كيان سياسي يلتف حوله الجنوبيين ويمثلهم في المحافل الإقليمية والدولية.

وأختتمت الندوة بكلمة المقدم مهدي المحمدي شاكرا الدكتور محمد بن الشيخ أبوبكر والدكتور جمال عباد على مشاركتهم وطرحهم القيم، مثمنا تفاعل قيادات المجلس الانتقالي بالمحافظة والمديرية والمراكز وتلبيتهم للدعوة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: