محليات

القريضي : العالم الحر يدرك أهمية القضية #الجنوبية وندعو واشنطن لحظر أنشطة جماعات الإرهاب في #اليمن

لحج ( حضرموت21 ) محمد مرشد عقابي

قال قائد قوات الطوارئ الجنوبية باللواء العاشر صاعقة بان جميع ابناء شعوب العالم الحر يدركون ما عاناه ويعانيه شعب الجنوب من ظلم واجحاف واضطهاد، وما يقدمه من تضحيات في سبيل الحرية واستعادة الدولة، مؤكداً في تصريح لوسائل الإعلام، بأن عقود من الزمن مرت على شعب الجنوب الأبي وهو يرزح تحت وطأة الظلم والقهر والإقصاء والتهميش والإستبداد من قبل النظام اليمني الحاكم وعصاباته الإجرامية، حتى نفد الصبر وانتفض هذا الشعب العزيز وهب في وجه هذا الجبروت والطغيان العظيم من خلال ثورة سلمية عارمة ضحى فيها بخيرة رجاله لتحقيق هدفه المشروع في نيل الحرية والإنعتاق من سطوة الظلم والإستعباد ولأجل استعادة هويته ومؤسسات دولته.

واضاف القائد “القريضي” : استمر شعبنا المناضل العظيم بهذا الزخم المتحرك سلمياً الحراك حتى دنى العام 2015م والذي حمل معه تغير لمجريات الأحداث لتطفو على السطح جماعة يمنية مارقة أخرى تقتفي أثر الأخرين في الفيد والإحتلال وهي مليشيات الحوثي المدعومة من إيران والتي توجهت بمجنزراتها وبجحافلها صوب الأراضي الجنوبية لغرض إحتلالها في مسلسل دنيء وخبيث من تبادر الأدوار الذي تبديه القوى اليمنية ضد الجنوب، حينها انبرى مغاوير الجنوب الأشداء والرجال النشامى والغيارى على الأرض والعرض والدين للتصدي لزحف هذه المليشيات الباغية وبدعم ومساندة الأشقاء في التحالف العربي تم دحر وإخراج هذه العصابة الكهنوتية والإرهابية خلال فترة وجيزة من كافة مناطق الجنوب.

وثمن قائد قوات الطوارئ دور الأشقاء في دول التحالف العربي في الحرب على مليشيات الحوثي وجهودهم التي أثمرت بإعلان اتفاق الرياض الذي لقي تجاوب كبير من قبل الجنوبيين قيادة وشعباً، مشيراً الى ان هذا الإتفاق أرهب مليشيات الحوثي والعناصر الإرهابية التي شعرت بخطورته على مصالحها وسعت لتعطيله بشتى الطرق والأساليب، وهذا ليس بغريب على جماعات تجاوزت كل الأعراف والقيم الإنسانية ووصل بها الحال لعسكرة الحياة المدنية وسلب اللقمة من أفواه الفقراء والمساكين وأرتكاب أبشع المجازر بحق المدنيين في مناطق سيطرتها، فضلاً عن تفخيخ وتفجير المنازل والمساجد ونهب الأموال العامة والخاصة وتجنيد النساء والأطفال.

واختتم تصريحه بالقول : اننا نبارك قرار الولايات المتحدة الأميركية بتصنيف مليشيات الحوثي منظمة إرهابية لكونها استخدمت كل الوسائل لقمع وإذلال ابناء الشعب اليمني وتنفيذ الإعدامات واقتراف الجرائم البشعة التي ترتقى إلى مستوى جرائم حرب دون خوف من الله او مراعاة للآدمية وللقانون الدولي والإنساني وكل ذلك لإرضاء إيران وندعو واشنطن بان تواصل مسارها في حظر كل الجماعات اليمنية المتطرفة التي تمارس الأنشطة والأعمال الإرهابية والتخريبية وتضر بمصالح شعوب المنطقة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: