اخبار المجلس الانتقاليخبر رئيسيمحليات

#الرئيس القائد عيدروس #الزبيدي يُجري محادثات في وزارة خارجية #روسيا الاتحادية

موسكو (حضرموت21) خاص

التقى الرئيس عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية، والوفد المرافق له صباح اليوم الاثنين بمبنى وزارة خارجية روسيا الاتحادية مع معالي السيد ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية، الممثل الخاص لفخامة الرئيس فلاديمير بوتن إلى الشرق الأوسط وافريقيا.

وكان في استقبال الرئيس الزُبيدي والوفد المرافق له لدى وصولهم مبنى الوزارة السيد ميخائيل بغدانوف، ونائب رئيس دائرة الشرق الأوسط، ومسؤولين من وزارتي الدفاع والخارجية الروسية.

وبعد الترحيب من قبل الجانب الروسي بالرئيس ومرافقيه، ألقى الرئيس الزبيدي كلمة ضافية في مستهل اللقاء، عبّر من خلالها عن شكره والوفد المرافق له للأصدقاء في حكومة روسيا الاتحادية على الدعوة وحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، مشيرا إلى العلاقات التاريخية التي توثقت بين الجنوب وروسيا الاتحادية وشعبي البلدين الصديقين، ومحملاً معاليه تحياته والشعب الجنوبي إلى فخامة الرئيس فيلاديمير بوتين.

وأشار السيد الرئيس إلى أن هذا اللقاء، يمثل فرصة للتعريج على التاريخ الحافل بالصداقة والإخاء والتعاون بين الجنوب وروسيا الاتحادية، إذ لا تزال بصمات ومواقف الاصدقاء الروس حاضرة على كافة المستويات في مختلف مدن وأرياف الجنوب.

جديد داخل المقالة

ونوّه الرئيس الزُبيدي بأن كثيراً من المواقف المشتركة تجاه العديد من القضايا في الجنوب واليمن والمنطقة عامة تجمعنا، وتتطلب المزيد من التعاون والتنسيق المشترك لمواجهة التحديات والتهديدات، ورعاية المصالح المشتركة، خاصة ما يتعلق بمضيق باب المندب وخليج عدن، وخطوط الملاحة البحرية، ومكافحة الإرهاب، والتعاون والتكامل السياسي والاقتصادي.

وأكد الرئيس على أهمية اتفاق الرياض وما يمثله من فرصة باتجاه تطبيع الأوضاع وعودة الخدمات وتحقيق عملية سلام شاملة، مشدداً بضرورة إكمال تنفيذه، ومؤكدا بالوقت ذاته على ضرورة إشراك الجنوب كطرف أساسي في العملية السياسية الشاملة التي ترعاها الأمم المتحدة، وأن محاولة لتغييب الجنوب وقضيته المشروعة ستبوء بالفشل.

كما أكد الرئيس تمسك المجلس الانتقالي الجنوبي بأهداف وتطلعات الشعب الجنوبي وحقه في تقرير مصيره واستعادة هويته وبناء دولته المستقلة على حدودها ما قبل 21 مايو 1990م.

من جانبه عبّر السيد بغدانوف عن ترحيبه بزيارة الرئيس عيدروس الزُبيدي والوفد المرافق له إلى روسيا الاتحادية، مؤكداً أن هذا اللقاء يأتي في سياق سلسلة من الاتصالات واللقاءات التي جمعته بالرئيس الزُبيدي في الفترة الماضية.

وشدد معاليه على أن روسيا الاتحادية تدعم عملية سياسية شاملة تضمن إنهاء الحرب ومعالجة كل القضايا وفي صدارتها القضية الجنوبية، معبراً عن احترام روسيا لتطلعات الشعب وخياراته.

هذا وجرت خلال اللقاء محادثات مثمرة وبناءة حيال عدد من الملفات والقضايا المتصلة بالأوضاع في الجنوب واليمن والمنطقة.

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: