صحة

دراسة : #الحيوانات الثديية معرضة للإصابة بفيروس “كورونا”

(حضرموت21) صحة 

كشفت دراسة أن العشرات من الحيوانات الثديية، يمكن أن تتعرض للإصابة بفيروس ”كورونا“ المستجد مثل البشر.

وقالت دراسة جديدة، نشرتها صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية على موقعها الإلكتروني، إن العشرات من الثدييات، من بينها الخيول والدلافين والماعز، يمكن أن تصاب بالفيروس.

وأشارت إلى باحثين من الصين حللوا الخلايا الحيوانية في معمل لتحديد خلايا الاستقبال التي تعمل على تسهيل الإصابة بالفيروس، حيث كشفوا أن مستقبلات الإنزيم في تلك الخلايا تتطابق مع الشكل الخارجي لفيروس كورونا، ما يمنح الأخير مدخلا لمجرى الدم.

وذكرت أن فريق الباحثين رصد 44 حيوانا من الثدييات، ومن بينها حيوانات أليفة، ماشية، وأخرى في حديقة الحيوانات وأحواض السمك، لديها هذه المستقبلات الإنزيمية.

جديد داخل المقالة

وأضافت: ”من بين هذه الثدييات: الغوريلا، الحيتان المنوية، الخيول، القطط، الماعز، الماشية، الباندا العملاقة، الفهود والقوارض، حيث يمكن أن تتعرض جميع هذه الحيوانات للإصابة بفيروس كورونا المستجد“.

ولفتت الدراسة إلى أن فيروس ”كورونا“ يمكن أن يكون أوسع انتشارا مما كان معتقدا في البداية.

ونقلت عن الباحثين الذين شاركوا في إعداد تلك الدراسة قولهم: ”وجدنا أن الفيروس يملك القدرة على إصابة قطاع عريض من الثدييات، ومن بينها الحيوانات الأليفة التي تعيش في المنازل، وحيوانات أخرى تعيش في حديقة الحيوانات وأحواض السمك“.

وأكدت الدراسة ضرورة إلقاء الضوء على أهمية منع التجارة غير المشروعة في الحيوانات، ومراقبة الحيوانات التي تتصل بالإنسان؛ لأنها بمثابة مصدر لتخزين الفيروس، ولمنع تفشي الأمراض في المستقبل.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: