آراء وحواراتخبر رئيسي
أخر الأخبار

#حوار_خاص : مراكز الكلى بوادي #حضرموت.. مابين”الإهتمام“ بالمرضى و”الإهمال“ الحكومي

#برويشد: جميع خدمات مراكز الكلى بوادي #حضرموت تقدم بصورة ”مجانية“ على الرغم من فقدان المراكز للاعتمادات المالية الحكومية

وادي حضرموت (حضرموت21) خاص – أحمد باجردانة

ولإننا نعيش في بلد يعتبر فيه الجانب الصحي ”هش“ للغاية والخدمات الحكومية والإمكانيات المقدمة لقطاع الصحة تكاد لا ترى بالعين المجردة، فمن الطبيعي جداً أن تجد معظم الأقلام تهاجم الوضع الصحي؛ نتيجة لمعاناتهم المستمرة في المستشفيات الحكومية، وعدم قدرتهم على تحمل تكاليف المستشفيات الخاصة التي تقدم خدمات أفضل.

لكن ماتقدمه مراكز الكلى بوادي حضرموت من خدمات وعناية للمرضى، هو ماشدنا في صحيفة ”حضرموت21“ الإلكترونية إلى الإقتراب أكثر نحوها والتعرف من المدير العام للمراكز ”مساعد برويشد“، عن أهم الخدمات التي يقدمونها، ومن المستفيد منها، وماهي المشاكل والمعوقات التي تواجههم، وغيرها من الأسئلة خلال الحوار التالي:

_ التأسيس والمستفيدين :

تأسست مراكز الكلى بوادي حضرموت في العام 2003م وذلك بتأسيس مركز الكلية الصناعية بمديرية القطن، وبعدها تم تدشين العمل في مركز اليسر للكلية الصناعية بمديرية سيئون في العام 2014م، والمركزين عبارة عن كيان واحد.

جديد داخل المقالة

أما بخصوص المحافظات المستفيدة من الخدمات التي تقدمها مراكز الكلى، فقد أوضح المدير العام لمراكز الكلى والمركز التخصصي لجراحة وزراعة الكلى بوادي وصحراء حضرموت الأستاذ مساعد سعيد برويشد، أنها تشمل وادي وصحراء حضرموت وأجزاء من ساحل وهضبة حضرموت و أيضاً المحافظات المجاورة، وكل المتقدمين والطالبين للخدمة من محافظات البلاد أو غيرها.

_ خدمات المركز :

بالنسبة للخدمات المقدمة من قبل المركز في سيئون والقطن فقد بيّن مدير مراكز الكلى بوادي حضرموت أنها تتركز على: التعاون المستمر مع إدارة الصحة في تقديم بعض المساعدات الضرورية والطارئة للمراكز، توفير وتركيب قساطر الاستصفاء الدموي والقيام بالاستصفاء الدموي لمرضى الفشل الكلوي، المتابعة العلاجية والتمريض والنظام الغذائي لمرضى الفشل الكلوي، وجود سيارة إسعاف خاصة بالمراكز تقوم بنقل الحالات الطارئة، توفير حقن الإرثروبيتين لكافة المرضى للوقاية من فقر الدم، صرف وجبة خفيفة لمرضى الفشل الكلوي، عمل الفحوصات المخبرية الروتينية الشهرية واللازمة لمرضى الفشل الكلوي وحالات المتابعة والمرشحة للغسيل والزارعين.

وتابع ”برويشد“ بأن من ضمن الخدمات أيضاً القيام بعملية نقل الدم لمرضى الفشل الكلوي داخل بنك دم خاص بالمراكز، ورفع القدرات العلمية للطاقم الطبي العامل بالمراكز من خلال التأهيل في الداخل والخارج، صرف الأدوية الشهرية للمرضى الخاضعين للغسيل والمراجعين والمرضى الزارعين والمستخدمين لأدوية المناعة، توزيع المعونات النقدية والعينية لأسر مرضى الفشل الكلوي المحتاجة، توزيع السلة الغذائية الرمضانية لكافة المرضى والعاملين، وجود غرف انتظار للرجال والنساء للمرضى والمرافقين.

_ المكانة والسعة :

ولكي نتعرف أكثر على المركز ومكانته المحلية والعالمية قال المدير العام للمركز: أن ”مركز اليسر يعتبر أكبر مركز داخل البلاد من حيث المساحة الجغرافية والتجهيزات النوعية والحديثة التي جهز بها، كذلك السعة السريرية حيث يتسع لـ 40 سرير، أما من الناحية العالمية فهناك لدينا شهادة من قبل منظمة أمريكية وهي ”ميدجلوبال“ في تصريح لممثلها أثناء زيارته لوادي حضرموت قال: إن هذا المركز يشابه للمراكز الموجودة في الولايات المتحدة الأمريكية ”تكساس“.

أما عدد الحالات التي تستقبلها مراكز الكلى بوادي حضرموت بشكل يومي، فقد قال المدير العام للمركز ”مساعد برويشد“ أنها تنقسم على النحو التالي: مركز اليسر للكلية الصناعية بمديرية سيئون يستقبل 60 حالة يومياً، بينما مركز الكلية الصناعية بمديرية القطن يستقبل 50 حالة يومياً، مبيناً أن الحالات الواردة يومياً المذكورة هي حالات مستمرة بشكل يومي على عملية الغسيل، وهناك حالات جديدة تضاف يومياً إلى هذه الحالات المستمرة بمعدل 13 حالة شهرياً .

_ الواقع والطموح :

وبالسؤال عن الجانب المادي وتكاليف تلقي العلاج التي يدفعها المرضى فقد أكد المدير العام لمراكز الكلى بوادي حضرموت؛ أن جميع خدمات مراكز الكلى بوادي حضرموت تقدم بصورة ”مجانية“ ، على الرغم من فقدان المراكز للاعتمادات المالية التشغيلية من قبل وزارة المالية ووزارة الصحة العامة والسكان، وكذا حرمان طاقم عمل المراكز منذُ تدشين عملها من الدرجات الوظيفية التي من المفترض أن تعتمد لهذه المراكز التخصصية.

أما بالنسبة للخطط القادمة فقد كشف المدير العام لمراكز الكلى ”مساعد برويشد“، بأنها تكمن في المركز التخصصي لزراعة وجراحة الكلى والمسالك البولية، حيث ستجرى في هذا المركز عمليات زراعة الكلى، وسيكون موقعه في الدور الأول من مركز اليسر.

_ كلمة أخيرة :

وفي الختام وجه المدير العام لمراكز الكلى بوادي حضرموت ”مساعد برويشد“ رسالة قال فيها: ” رسالة نوجهها إلى ولات الأمر بالاهتمام بهذه المراكز التخصصية وفتح لها ميزانيات تشغيلية على غرار المراكز الأخرى، حيث أننا نعمل في الميدان منذُ حوالي ١٨ سنة، وكذلك رسالة نوجهها إلى جميع أطياف المجتمع إن هذا الهم الذي تعمل عليه مراكز الكلى بوادي حضرموت هو هم مجتمعي يجب على الجميع القيام به ومساندتنا فيه، ورسالة أخيرة وهي شكر وتقدير للمؤسسة الرائعة والراقية مؤسسة صلة للتنمية المُمولة والمشرفة على مراكز الكلى بوادي حضرموت“.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: