أخبار عربيةاخبار المملكة العربية السعودية

#السعودية : ملتزمون بإنهاء #الحرب في #اليمن عبر حل سياسي

السعودية (حضرموت21) وكالات 

بينما أكدت الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأميركية، على أن المحاولات الأخيرة للميليشيات الحوثية باستهداف المملكة ما هي إلا تهديد للمدنيين واعتداء على أمن الطاقة العالمي، شددت على أن المملكة ملتزمة بإنهاء الحرب في اليمن من خلال حل سياسي.
 

وقالت في بيان حول جهود السلام في اليمن وتصعيد الهجمات ضد المملكة، إن وراءها هناك مجموعة مدفوعة بالفكر المتطرف للنظام الإيراني، في إشارة منها إلى ميليشيات الحوثي.

كما تابعت أن الحوثيين يواصلون تجاهل معاناة اليمنيين من خلال عدم اكتراثهم بالحوار الجاد لإنهاء الأزمة، مؤكدة على عزم المملكة منذ بدء الصراع على إعادة الاستقرار والأمن إلى اليمن من خلال التفاوض، إلى جانب دعمها لجميع مبادرات السلام للأمم المتحدة منذ عام 2015.

تهديد عالمي

في سياق متصل، اعتبرت سفيرة خادم الحرمين الشريفين أن محاولات الحوثيين الأخيرة المتمثلة بالهجمات الصاروخية والطائرات المسيرة على منشآت أرامكو، ما هي إلا تهديد لاستقرار إمدادات الطاقة العالمية، فهي تؤثر على الاقتصاد العالمي بأكمله، وتعرّض حياة العاملين السعوديين في أرامكو للخطر والآلاف الآخرين من 80 جنسية مختلفة.

كما لفتت إلى أن الحوثيين صعدوا هجومهم في مأرب باليمن، التي تضم أكثر من مليون نازح داخلياً، وقصفوا تعز وغيرها من المراكز المدنية اليمنية، معتقدين أن بإمكانهم الإفلات من العقاب.

جديد داخل المقالة

وكشفت أن إيران مازالت مستمرة بتقديم الأسلحة والتدريب والدعم الفني للحوثيين، مؤكدةً على ضرورة تجديد الالتزامات الدولية لإنهاء الحرب في اليمن عبر وضع حد لتهريب الأسلحة الإيرانية.

يشار إلى أن ميليشيات الحوثي كثفت خلال الأيام الماضية محاولاتها استهداف أعيان مدنية واقتصادية في المملكة.

وأثارت تلك المحاولات إدانات دول عربية وغربية عدة، شددت على وقوفها إلى جانب المملكة وأمنها، شاجبة هجمات الحوثيين الإرهابية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: