اخبار المملكة العربية السعودية

ترحيب عربي بالمبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية

عدن ( حضرموت21 ) متابعات

رحبت عدد من الدول العربية والجامعة العربية اليوم، بالمبادرة التي أعلنت عنها المملكة العربية السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية والتوصل لحل سياسي شامل في اليمن.

وأعرب الامین العام لجامعة الدول العربیة أحمد أبوالغیط عن تأییده للمبادرة السعودیة الیوم، لحل الازمة الیمنیة.

وأوضح أبوالغیط فى بیان لھا أن “المبادرة تمثل خطوة إیجابیة نحو تسویة شاملة في الیمن وانھا تعكس صدق نوایا المملكة وسعیھا للتخفیف من معاناة الشعب الیمني جراء استمرار الحرب” . وطالب أبوالغیط ” مليشيا الحوثي الانقلابية، بتنحیة أیة مصالح خاصة أو اجندات خارجیة والنظر إلى الفرصة التي تنطوي علیھا المبادرة من أجل رفع المعاناة عن كاھل الشعب الیمني والشروع في حوار سیاسي شامل ینھي الأزمة”.

فيما رحبت جمهورية مصر بالمبادرة، وثمنت في بيان لوزارة الخارجية اليوم، جهود السعودية، وحرصها على التوصل لتسوية شاملة في اليمن، تُنهي أزمته السياسية والإنسانية المُمتدة، وتعمل على تغليب مصلحة الشعب اليمني وتهيئة الأجواء لاستئناف العملية السياسية بهدف التوصل إلى حل شامل للأزمة اليمنية.

فيما أكدت الحكومة الأردنية، دعمها الكامل للمبادرة السعودية، وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، إن الأردن تدعم بالمطلق هذه المبادرة التي توفر طرحًا متكاملًا للتوصل لاتفاق سياسي شامل منسجم مع قرارات الشرعية الدولية ينهي الأزمة ويحمي اليمن وشعبه ويعزز الأمن والاستقرار الإقليميين.

وأكد الصفدي أن المبادرة، تمثل خطوة عملية في جهود إنهاء الأزمة الأمنية ومعالجة تبعاتها الإنسانية الكارثية.

فيما أعربت دولة الكويت عن ترحيبها ودعمها للمبادرة السعودية لإنهاء الأزمة في اليمن والوصول إلى اتفاق سياسي شامل متضمنا وقف إطلاق نار شامل تحت مراقبة الأمم المتحدة.

ودعت الخارجية الكويتية في بيان صحفي اليوم، إلى التفاعل الإيجابي مع هذه المبادرة والالتزام التام بها بغية انطلاق المشاورات بين الأطراف اليمنية وصولا إلى الحل السياسي المنشود وفق المرجعيات الثلاث المتفق عليها.

ودعت المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته لدعم هذه المبادرة والسعي لإطلاق العملية السياسية التي تنهي الصراع الدائر في اليمن بما يحفظ للبلد الشقيق أمنه واستقراره ويحقق آمال وتطلعات شعبه.

من جانبها ايدت مملكة البحرين للمبادرة، ودعم جهود المبعوث الأممي إلى اليمن والمبعوث الأمريكي إلى اليمن، للتوصل إلى حل سياسي شامل وفق المرجعيات المعتمدة دوليًا ممثلة في المبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216.

وأشادت وزارة الخارجية بمملكة البحرين بمواقف السعودية الداعمة للجمهورية اليمنية، وسعيها الدائم لاستعادة الأمن والاستقرار في اليمن الشقيق، معربة عن تطلع البحرين لانهاء الحرب وإعادة السلم والأمن إلى اليمن، وتحقيق تطلعات شعبه الشقيق في إعادة الإعمار والتنمية والازدهار.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: