بقية المحافظاتمحليات

رئيس العمليات المشتركة لمحور #الضالع تفقد الخطوط الأمامية لقطاع باب غلق #جنوبي منطقة العود

الضالع (حضرموت21) المركزالإعلامي لمحور الضالع القتالي

قام العميد عبدالله مهدي سعيد رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي محافظة الضالع رئيس العمليات المشتركة لمحور الضالع، وبمعية نائب قائد محور الضالع قائد قوات الحزام الأمني رئيس اللجنة الأمنية بالمحافظة العميد أحمد قائد القبة، وقائد اللواء الرابع مقاومة العقيد اوسان الشاعري، ومدير عام مديرية الضالع الأستاذ عبدالواسع صالح، بزيارة تفقدية للخطوط الأمامية في قطاع باب غلق جنوبي منطقة العود.

وخلال الزيارة تفقد العميد مهدي والوفد القيادي الموافق له عدداً من مواقع المرابطين في القطاع، وأشادوا بثبات المقاتلين فيه، كما اشادوا بالصمود الأسطوري الذي تبديه وحدات القوات المسلحة الجنوبية والمشتركة ضد المليشيات الحوثية المدعومة إيرانياً في مختلف القطاعات القتالية لجبهات الضالع بشكل عام.

وفي هذه الزيارة أستمع العميد مهدي والوفد المرافق له لشرحاً مفصلاً قدمته قيادة القطاع من قوات الحزام الأمني لسير العمليات القتالية ومدى جاهزية الأبطال فيه، وقد شدد العميد مهدي على أهمية الإستعداد القتالي ورفع اليقضة والتماسك والتلاحم فيما بينهم والتحلي بالصبر والحكمة لمواصلة المعركة المصيرية للدفاع عن الأرض والعرض والدين من المليشيات الحوثية التي لاتزال يراودها وهم دخول الضالع، مؤكداً أن قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي ممثلة بالرئيس القائد عيدروس الزُبيدي على تواصل مستمر تجاه كافة الجبهات، وتبذل جل إهتمامها في كافة المجالات السياسية والعسكرية والأمنية للسير بهذا الوطن في طريق آمن.

من جانبه نائب قائد محور الضالع قائد قوات الحزام الأمني العميد أحمد قائد القبة أكد أن أبطال قوات الحزام الأمني والقوات المسلحة الجنوبية في قطاع باب غلق ومختلق القطاعات القتالية في جبهات الضالع في أتم الجاهزية ويخوضون معارك متواصلة ضد مليشيات الحوثي الإجرامية، ويكبدونها خسائر فادحة بالأرواح والعتاد، وكلما حاولت هذه المليشيات التقدم تتلقى ضربات قاصمة ما يدفعها للفرار تاركةً جثث قتلاها مرمية ورائها في الشعاب.

جديد داخل المقالة

مضيفاً أن قوات الحزام الأمني والقوات المسلحة الجنوبية والمشتركة في جبهات محور الضالع على أهبة الاستعداد وفي انتظار توجيهات القيادة السياسية في المجلس الانتقالي الجنوبي وقيادة التحالف للتقدم صوب المناطق التي لاتزال تحت سيطرة المليشيات الحوثية جنوبي مدينة إب لتطهيرها وملاحقة هذه المليشيات الى عقر ديارهم.

المرابطون في قطاع باب غلق من جانبهم شكروا قيادة العمليات المشتركة وقيادة المحافظة على هذه الزيارة التي جاءت لتؤكد مدى تلاحم الصف الجنوبي في المعركة المصيرية قيادة وأفراد، كما حملوا تحياتهم للقيادة السياسية والعسكرية الجنوبية ممثلة بالقائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي، مؤكدين استعدادهم التام لتنفيذ المهام العسكرية الموكلة اليهم على اكمل وجه بمعنويات تناطح السحاب.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: