مجتمع مدنيمحليات

جهود #إماراتية متواصلة لتقديم الرعاية #الطبية لسكان المناطق النائية في #حضرموت

حضرموت (حضرموت21) خاص – علي الجفري – تصوير – احمد بانافع

تواصل دولة الإمارات العربية المتحدة، تقديم الرعاية الطبية المجانية لسكان القرى البعيدة في مختلف مناطق محافظة حضرموت عبر العيادات الطبية المتنقلة التي تسيّرها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وذلك ضمن الدور الإنساني الذي تقوم به الدولة لتخفيف معاناة السكان في هذه المناطق.

وقام الفريق الطبي الميداني خلال الثلث الأول من مارس الجاري – متحدياً العوائق ومشقة التنقل للوصول إلى القرى النائية – بتقديم خدماته العلاجية لـ 257 حالة مرضية من مختلف الفئات العمرية من الأطفال والرجال والنساء وكبار السن، ومنها 143 حالة في وادي عرف، و 56 حالة في حي البندر احدى الاحياء النائية في منطقة ميفع بمديرية بروم ميفع، و58 مستفيد من طلاب وطالبات مركز التأهيل ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة “التوحد” بمدينة الشحر.

وحققت هذه العيادات المتنقلة، نجاحاً ملموساً من خلال الأعداد الكبيرة التي تتوافد إلى الطواقم الطبية المرافقة للعيادات للحصول على الرعاية الصحية اللازمة، حيث ساهمت بالتخفيف من معاناة الكثير من المرضى الذين حرموا من الخدمات الطبية جراء بُعد مناطقهم السكنية عن المستشفيات والمراكز الطبية، حيث حرصت الهيئة على إيصال الرعاية الطبية إلى المناطق الريفية والنائية المحرومة من أبسط الخدمات الصحية.

وثمن المستفيدون جهود هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في إيصال الخدمات الطبية التشخيصية والعلاجية لهذه المناطق النائية.

جديد داخل المقالة

معربين عن سعادتهم بهذه الزيارة. يذكر إن عدد المستفيدين منذ اطلاق مشروع العيادة الطبية المتنقلة بلغ (6620) حالة مرضية جرى خلالها معاينة وتقديم الخدمات الطبية والعلاجية المجانية لأبناء القرى النائية بمحافظة حضرموت التي لا تتوفر فيها المستشفيات أو الكادر الطبي.

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: