اخبار المجلس الانتقاليمحليات

تنفيذية #انتقالي لحج تقف أمام الأوضاع الصحية المتفاقمة جراء تفشي وباء كورونا

لحج (حضرموت21) خاص 

وقفت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة في اجتماعها الدوري الذي عقدته لحج يوم الإثنين  أمام الأوضاع الصحية المتفاقمة جراء تفشي وباء كورونا والحميات في مديريات ردفان وبعض مديريات المحافظة .
ووجه الاجتماع، الذي ترأسه نائب رئيس الهيئة التنفيذية محمد أحمد العماد، نداءً إلى القيادة العليا للمجلس الانتقالي الجنوبي والمنظمات الدولية بسرعة التدخل لاحتواء الوباء الذي يفتك بالمواطنين في مديريات ردفان وبعض مديريات المحافظة التي سجلت أعداد كبيرة من الوفيات والمصابين بوباء كوفيد19 .
وأدان الاجتماع وبشدة تصرفات سلطة المحافظة في انتهاك حقوق المواطنين في مديريات ردفان من خلال توقيف الرواتب والنفقات التشغيلية للمرافق الحكومية وتعطيل الخدمات الصحية التي فاقمت أوضاع المديرية صحيا حتى أصبحت منطقة موبوءة بفيروس كورونا.  
كما وقف الاجتماع أمام الأوضاع الخدمية وأهمها الصحة، والكهرباء، والمياه، والتعليم، إلى جانب الأوضاع الأمنية والعسكرية في المحافظة بشكل خاص والجنوب بشكل عام .
واستعرضت الهيئة التنفيذية خلال الاجتماع، قائمة الاسماء المرفوعة من القيادات المحلية في المديريات والمدرجة ضمن قوائم توسعة القيادة المحلية لانتقالي المحافظة والمصادقة عليها. 
واستمع الاجتماع من مديري الإدارات في الهيئة إلى تقارير أنشطتهم المنفذة خلال الفترة الماضية ومستوى الإنجاز والنجاح لتلك الإدارات واستعداداتها لتنفيذ أنشطتها الجديدة المعتمدة للفترة القادمة.
وكان الاجتماع قد استهل بكلمة لنائب رئيس الهيئة التنفيذية محمد أحمد العماد نقل من خلالها تحايا رئيس القيادة المحلية للمجلس المحامي رمزي الشعيبي للحاضرين في الاجتماع .
وأكد العماد على خطورة الأوضاع الصحية في المحافظة وخاصة في مديريات ردفان وما تشهده من ارتفاع في أعداد الإصابة بفيروس كورونا المستجد وأمراض الحميات في ظل صمت مخيف للجهات المختصة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: