أخبار حضرموت

رئيس انتقالي #حضرموت : #الجنوب امام مرحلة استثنائية تتطلب رص الصفوف وتعزيز الجبهة الداخلية

المكلا ( حضرموت21 ) إعلام المجلس

عقدت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، بمقر اتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين بالمكلا، ليلة الخميس، اجتماعها الدوري الأول لعام 2021م، برعاية كريمة من الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، وتحت شعار “نحو اصطفاف وطني جنوبي لمواجهة التحديات الراهنة”.

وافتتح الاجتماع، بكلمة ترحيبية من قبل الدكتور محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس بالمحافظة، نقل خلالها تحيات الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي وتهانيه لأعضاء القيادة بالشهر الفضيل، مقدماً بعدها صورة لمجمل الأوضاع في المحافظة والساحة الجنوبية عامة، وفي مقدمتها التحديات الأمنية والعسكري، والمخاطر التي يواجهها الجنوب وحضرموت ونخبتها العسكرية.

وأكد بن الشيخ أبوبكر أن المسؤولية تقع على عاتق الجميع في التصدي لهذه المخاطر والمؤامرات وإفشالها، مشيرا إلى أن المرحلة الاستثنائية من تاريخ شعبنا تتطلب رص الصفوف، وتعزيز الجبهة الداخلية.

وتحدث بن الشيخ أبوبكر عن اتفاق الرياض، والعراقيل التي تضعها أطراف محسوبة على الشرعية في طريق تنفيذ آلية تنفيذه التسريعية.

وتطرق في كلمته إلى ملف الخدمات في حضرموت، ومايعانيه أبناء المحافظة من جراء تدهور الكهرباء، مشيرا إلي إن أيادي النظام السابق لازالت تتحكم بالقرار وتعيث فسادا في إدارات ومؤسسات المحافظة.

كما تحدث في الاجتماع نائب رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية سالم أحمد بن دغار، مؤكدا أن هذا الاجتماع يكتسب أهمية بالغة، نظرا للمرحلة التي يمر بها شعبنا وجنوبنا.

وتمنى بن دغار أن يقدم الأعضاء ملاحظات تثري الاجتماع ، بما يضمن تطوير عمل القيادة، حاثا إياهم على بذل مزيد من الجهود، من أجل أن يكون الانتقالي في حضرموت ، قدوة في عمله لبقية المحافظات ،ورقما صعبا يقتدي به الآخرون .

وتطرق بن دغار في كلمته إلى مايعيشه المواطنون في حضرموت من منغصات جراء تدهور الخدمات، معربا عن تمنياته أن يرتقي الاجتماع إلى مستوى المسؤولية ويخرج بقرارات تتفاعل مع مايجري من أحداث، وتلامس هموم الشارع في حضرموت.

وعبر الدكتور حسن صالح الغلام العمودي نائب رئيس القيادة لشؤون تنسيقية الجامعات ، في كلمته ، عن ترحيبه بالحاضرين، لافتا إلى الشعار الذي يعقد تحته الاجتماع، مطالبا الجميع بتحدي ذواتهم والارتقاء إلى مستوى المسؤولية والقضية.

وأشار العمودي إلى أن التحديات كبيرة وتتطلب العمل الجاد ورص الصفوف، والكثير من التعقل، مؤكدا أهمية التعاطي بمسؤولية ووعي مع التحديات التي تواجهها حضرموت، بما يحافظ على أمنها واستقرارها، ولايعطي الفرصة والمبرر للمتربصين بها لتنفيذ أجنداتهم .

وناقش الاجتماع عدداً من المواضيع والتقارير المدرجة في جدول أعمال الاجتماع، من بينها تقرير من الإدارة التنظيمية، اشتمل على استعراض للخطة السنوية للهيئة التنفيذية للعام الجاري وخطتي نشاطات القيادات المحلية بالمديريات للفصل الأول والثاني، وأداء ونشاط القيادة المحلية بالمحافظة والمديريات للفصل الأول من العام الجاري، حيث تمت الإشادة بالتقرير والمصادقة عليه.

كما ناقش الاجتماع التقرير المالي، المقدم من مدير الإدارة المالية، بالإضافة إلى مناقشته لعدد من المستجدات والتحديات الماثلة أمام القيادة المحلية .

وأثرى الأعضاء الاجتماع بمداخلاتهم ومقترحاتهم، وخرج بعدد من التوصيات، من بينها:

-يؤكد المجتمعون وقوفهم إلى جانب مواطني المحافظة في مطالبهم بتحسين الخدمات، وكشف عمليات الفساد وابعاد الفاسدين ومحاسبتهم .

-يثمن المجتمعون منحة الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي في دعم المرافق الصحية بحضرموت، لتمكينها من مجابهة الموجة الثانية من جائحة كورونا ، ومبادرته لإفطار الصائمين .

يوصي الاجتماع بالعمل على إعداد خطط لتأهيل وتدريب قيادات وكوادر الهيئات التنفيذية والقيادات المحلية بالمحافظة والمديريات .

يرفع المجتمعون تهانيهم الحارة، بحلول شهر رمضان المبارك لرئيس المجلس ونائبه ورئيس الجمعية الوطنية وقيادات المجلس وجماهير شعبنا كافة، سائلين الله أن يجعله شهر خيرا وانتصار وعزة

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: