محليات

المجلس الانتقالي والقوات الجنوبية ينعيان القائد محمد جواس الحسني قائد محور #أبين القتالي

أبين ( حضرموت21 ) خاص

أصدر المجلس الانتقالي الجنوبي، والقوات المسلحة الجنوبية، بياناً، نعيا فيه القائد البارز والمناضل الجسور العميد الركن طيار / محمد جواس الحسني قائد محور أبين القتالي، والذي انتقل إلى رحمة الله تعالى هذا اليوم السبت.

في ما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

{يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي} صدق الله العظيم

بحزنٍ وألمٍ بالغين ينعي المجلس الانتقالي الجنوبي، والقوات المسلحة الجنوبية، إلى شعبنا الجنوبي في الداخل والخارج ،وفاة القائد البارز والمناضل الجسور العميد الركن طيار / محمد جواس الحسني قائد محور أبين القتالي، والذي انتقل إلى رحمة الله تعالى هذا اليوم السبت.

إن خسارة الوطن كبيرة، والمصاب فادح جلل، بفقدان هذا القائد الفذ والمقاتل المقدام الذي أفنى جلّ عمره مدافعاً عن سماء وأرض الجنوب، متقدماً الصفوف بثبات وقوة ورباطة جأش لا نظير لهما، وظل وحتى أيامه الأخيرة محارباً صلباً يقظاً يقود ويخطط ويوجّه المقاتلين في ميادين العِزة والشرف في محور أبين دفاعاً عن الوطن في مواجهة قوى الإرهاب والغزو والتطرّف ويلقنها دروساً في الشرف والكرامة والانتماء لتربة الوطن الغالي.

والمجلس الانتقالي الجنوبي وهو ينعي وفاة القائد البطل العميد الركن طيار محمد جواس، إنما يؤكد على فداحة المصاب وعمق الألم الذي لحق بالجنوب والقوات المسلحة الجنوبية، بفقدان هذا الفارس والمجاهد الذي كان في حياته وسلوكه ونضاله مثالاً متميزاً في الشجاعة والإباء والتقوى والورع وعزة النفس والروح، وعظمة الانتماء الصادق والواعي للوطن.

وبهذا المصاب تتقدم قيادة المجلس الانتقالي الحنوبي والقوات المسلحة الجنوبية إلى شعبنا الجنوبي الباسل، وإلى أبطال قواتنا المسلحة الميامين من رفاق وزملاء الراحل الكبير، وإلى أبناء وذوي الفقيد بالعزاء والمواساة الصادقين سائلين المولى أن يعصم قلوب الجميع بالصبر، وأن يتقبل الفقيد بواسع رحمته وغفرانه ويسكنه فسيح جناته.

والمجلس الانتقالي وهو ينعي الراحل الكبير فإنه يجدد العهد له ،ولكل الأبطال الذين غادرونا إلى حياة الخلود، بالوفاء لهم ولتضحياتهم والانتصار للقضايا والقيم الوطنية النبيلة التي عاشوا وناضلوا ومضوا وهم يدافعون عنها وفي المقدمة منها قضية الجنوب وحرية أرضه واستقلاله وكرامة شعبه.

رحم الله الفقيد البطل العميد محمد جواس وكل شهداء الجنوب وأبطاله وأسكنهم فسيح جنانه.

والحمد لله القائل

{وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ}

صدق الله العظيم

إنّا لله وإنّا إليه راجعون

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: