أخبار حضرموت

رئيس الوزراء يعلن عدد من الإجراءات في جانب الخدمات الأساسية والتنموية بمحافظة #حضرموت

المكلا ( حضرموت21 ) سبأنت

أعلن رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، عدد من الإجراءات والتدابير التي ستنفذها الحكومة على المديين العاجل والمتوسط بالتعاون مع السلطة المحلية بمحافظة حضرموت، في جوانب الخدمات الأساسية والتنموية بحيث تنعكس ثمارها على حياة ومعيشة المواطنين.

وأكد رئيس الوزراء خلال أمسية رمضانية في مدينة المكلا، ضمت عدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى والشخصيات الاجتماعية وممثلي الأحزاب والتنظيمات السياسية والمشائخ والعلماء والشباب والمرأة بمحافظة حضرموت، ان الحكومة لن تكون الا في صف المواطنين وتشعر بمعاناتهم وتعي تماما احتياجاتهم وتعمل على تلبيتها بكافة الإمكانات المتاحة.. موضحا ان هذه الزيارة سيتم الخروج منها بنتائج إيجابية واشياء قابلة للقياس لخدمة المواطن وفي المقدمة الكهرباء.

وقال ” أولى الأولويات في ملف الكهرباء العمل على تنفيذ توجيهات فخامة رئيس الجمهورية بانشاء محطة غازية بقدرة 100 ميجاوات كاحدى البدائل المجدية والمستدامة لمعالجة ازمة الكهرباء في ساحل حضرموت، وسيكون هناك تحرك عاجل في هذا الجانب مع السلطة المحلية والقطاع الخاص”.

واستمع رئيس الوزراء الى عدد من المداخلات المقدمة من المشاركين والتي ركزت على التحديات القائمة في الكهرباء والصحة والخدمات الأساسية الأخرى، والأوضاع الاقتصادية والمعيشية، وتمكين الشباب، واهمية إيلاء حضرموت مزيد من الاهتمام باعتبارها واحة للأمن والاستقرار لجذب المزيد من الاستثمارات، إضافة الى الجوانب المتعلقة بانتظام مرتبات الجيش والامن، واعتماد الشفافية في جوانب الانفاق بما في ذلك مبالغ حصة المحافظة من التنمية.. معربين عن تفاؤلهم بزيارة رئيس الوزراء ووقوفهم الى جانب الحكومة للقيام بواجباتها ومسؤولياتها وتجاوز هذه الظروف الصعبة.

وأعرب الدكتور معين عبدالملك، عن سعادته بالطروحات والحديث بشفافية من قبل المشاركين في مداخلاتهم.. مؤكدا ان الحكومة لديها المام كامل بكل ما طرح من مشاكل وتحديات وزيارتها الى حضرموت تهدف في المقام الأول الى إيجاد حلول ناجعة وعملية لهذه المشاكل وفق الأولويات الملحة وفي مقدمتها الكهرباء..

وقال ” محاولات التعبئة وتهييج الرأي العام بالاشاعات ضد الحكومة وتوزيع الاتهامات بهدف المكايدة السياسية هي دعوة للفوضى، وأقول لكم لسنا فوق النقد لكن في اطار النقد البناء الذي يصوب مسار العمل ولا يسعى لهدم مؤسسات الدولة ومن المهم المكاشفة والمصارحة ونتحمل المسؤولية جميعا، ولن نتردد في تصويب أي اختلالات “.

وأكد رئيس الوزراء، حرص الحكومة على ان يكون لحضرموت وضع خاص لاستغلال امكانياتها ومقوماتها في دفع عجلة النهوض الاقتصادي وبما ينعكس على أبناء حضرموت ومستوى معيشتهم..

وتحدث في الأمسية وزيري المالية سالم بن بريك، والكهرباء والطاقة أنور كلشات، مقدمين إجابات عن التساؤلات المطروحة من المشاركين حول الجوانب المالية وخدمة الكهرباء.. مشيرين الى أهمية التركيز على تنمية الإيرادات والكفاءة في النفقات وترشيدها .. مشيرين الى ان الحكومة تعمل على إيجاد حلول مستدامة للتحديات الراهنة ووفق الإمكانات المتاحة.

وكان محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، القى كلمة رحب في مستهلها برئيس الوزراء والوفد المرافق له في حضرموت لتلمس أوضاع المواطنين.. مؤكدا على المسؤولية التكاملية بين الحكومة والسلطة المحلية في معالجة التحديات القائمة.

حضر الأمسية وزيري الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم بحيبح والتربية التعليم الدكتور طارق العكبري ومدير مكتب رئيس الوزراء المهندس انيس عوض باحارثة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: