كتاب ومقالات

بروباغندا سلطة وادي حضرموت .. مقال لأمجد يسلم صبيح

( حضرموت21 ) امجد صبيح

نتكلم قليلاً عن البروباغندا (بالإنجليزية: Propaganda)‏ التي تعمل عليها السلطة المحلية بوادي حضرموت والتأثير على المواطن بشكل مبسط لتمرير مشروع ما معين إلى كل المواطنين.

في الحقيقة ان في وادي حضرموت الكهرباء مستمرة الخدمات شبة مستقرة المشتقات النفطية لا توجد الغاز لا يوجد الا بعد طوابير الامان غير موجود المظاهر المسلحة بكل شارع موجوده.

شفافية الأرقام المعلنة تندرج ضمن الدعاية البروباغندا للسلطة في وادي حضرموت رغماً انها أرقام صحيحة وشفافية مطلقة لكن دون الموضوعية الا بعد اعلان بيانات جهاز الرقابة والمحاسبة.

الادارات التنفيذية والمجالس المحلية تعمل بانتظام في وادي حضرموت رغم انتهاء مدتها القانونية منذ فترة طويلة نفس الأشخاص موجودين لكن عمل برتم واحد عمل الحزب وتوجيهات وخطط الحزب وبعض مدراء العموم لا يستطيع أن يوقف عضو مجلس محلي عند حده خائف من تلك البروغندا الحزبية.

السؤال المباشر بعد رؤية حجم المشاريع المنفذة من قبل السلطة في وادي حضرموت ممثلة بالوكيل عصام بن حبريش الكثيري وشفافية وضع المبالغ يكون… هل السلطات في حضرموت ممثلة بمحافظ المحافظة اللواء الركن فرج سالمين البحسني تستطيع أن تعمل مثل هذه المشاريع وتعلن بكل شفافية عن المناقصات والعقود بكل شفافية وفي وسائل الإعلام.

ما الذي يمنع السلطات في ساحل حضرموت من تطبيق نموذج إعلان المشاريع مثل وادي حضرموت رغم أنها محافظة واحده وتبتعد عن التكليف المباشر، لأن في الاخير نحن مواطنين من حقنا ان نعرف أين تذهب إيرادات المحافظة وكيف تنفق وفي ماذا وهذه لها كلام اخر لاحقاً.

أمجد يسلم صبيح

حديث الصورة عدد المشاريع والتكلفة التي نفذت في وادي حضرموت من حصة مبيعات النفط فقط.

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=4769866269695787&id=100000173844164

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: