أخبار عربية

العراق يفاوض لشراء حصة اكسون موبيل في حقل غرب القرنة

بغداد ( حضرموت21 ) متابعات

يُجري العراق مفاوضات مع شركة “إكسون موبيل” الأميركية لشراء حصتها في حقل غرب القرنة (1)، بمحافظة البصرة، فيما يقول خبراء نفطيون، إن هذا المسار سيعزز سيطرة الحكومة العراقية على الحقول الوطنية، وينعكس إيجابياً على الملف النفطي.

وأعلن وزير النفط العراقي، إحسان عبد الجبار، الثلاثاء، سعي وزارته لشراء حصة شركة إكسون موبيل، في الحقل، لكنه أشار إلى “أهمية بقاء الشراكة بالعمل النفطي من خلال وجود المشغل الوطني والأجنبي بنفس الحقل ليكون عاملاً أكثر ايجابية لما له انعكاسة من قيمة بنقل التكنولوجيا وتطوير الإنتاج وتدريب الكوادر”.

وقال مصدر مطلع في العاصمة بغداد إن “هناك توجهاً جديداً لدى حكومة الكاظمي، في إدارة قطاع النفط بما يضمن استغلال تلك الموادر بالشكل الأمثل، إذ من المقرر تقديم عروض لعدة شركات أخرى، لشراء حصتها في الحقول العراقية”.

وأضاف المصدر، في تصريحات إعلامية ان “المفاوضات الجارية مع إكسون موبيل حققت تقدما ملموساً في المباحثات الأولية، لكن هناك منافسة من شركات أخرى، ترغب بشراء الحصة أيضاً، وهذا يتوقف على موافقة العراق”.

وتبلغ حصة “إكسون” في الحقل العراقي الواقع جنوبي البلاد، 32.7%، حيث يتمتع باحتياطيات قابلة للاستخراج، تزيد على 20 مليار برميل، وفق بيانات وكالات مختصة.

ويقول خبراء في مجال النفط، إن الشروط التعاقدية، وتأخر المدفوعات للشركات النفطية، وخفض الإنتاج من قبل منظمة أوبك، قد ساهم في تفكير الشركة ببيع حصتها، فضلاً عن ضعف الاستقرار السياسي في البلاد.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: