كتاب ومقالات

وادي حضرموت وأزمة المشتقات النفطية .. مقال لأمجد يسلم صبيح

( حضرموت21 ) خاص

وادي حضرموت يعاني من أزمة خانقة جدا في المشتقات النفطية، الطوابير تمتد لمسافة طويلة في بعض المحطات التي يأتي فيها بعد الإعلان عن ذلك، وصار المواطن ينتظر ذلك الإعلان مثلما ينتظر إعلان بشارة قدوم رمضان المبارك او بشارة إعلان العيد، لهذه الدرجة أصبح المواطن ولم يعد يوفق بين يوم عمل والبحث عن لقمة عيشة وبين وقت الطوابير بينما حملة دفوف التلميع للسلطات سواء في ساحل حضرموت او الوادي مستمرين في التطبيل خوفا من انقطاع كوبون العشرين لتر الشهري.

وضع غريب عجيب وكأننا لسنا في محافظة واحده في ساحل حضرموت تجد معظم المحطات وصولا الى ما قبل الادواس مليئة بالمشتقات النفطية ويتم تهريب بعضة إلى السوق السوداء في وادي حضرموت من تلك المحطات في جول حضرموت وشاهدت ذلك بأم عيني سابقاً.

في وادي حضرموت أيضا ازدهرت تجارة المشتقات النفطية في السوق السوداء صار الباعة في كل مكان وكل حارة وكل شارع في تريم ومدن وادي حضرموت وكأنهم يبيعون مواد استهلاكية أخرى فقط ينقصهم يوم معين في الأسبوع مثل يوم سوق علي كرتون من كثر ما هم في كل مكان.

من أين تأتي هذه المشتقات النفطية البترول والديزل وبكميات كبيرة جدا إلى تريم ومدن وادي حضرموت بينما تعاني المحطات من انعدام ذلك فيها ومن المسؤول عن كل هذا التهريب الآن الذي يثقل كاهل المواطن.

نحن في محافظة واحده تسمى (حضرموت) لكن هناك شيء غريب يحدث بينما يمتد ويتوسع صراع النفوذ و السيطرة على مفاصل المحافظة يعاني المواطن من ذلك التمييز بين الكثير وعلى مستوى المحافظة الواحده او المدينة الواحده لماذا ولصالح من ذلك لا يعرف المواطن، لكن الكثيرين منهم يعرفون ان هناك صراع خفي بين شركة النفط بساحل حضرموت ومثلها الشركة التي في وادي حضرموت.

الان ولأن النفط لا تستوردة الدولة او شركة النفط مباشرة بل الذي يستورد ذلك و يتحكم في الاستيراد هم التجار لماذا لا تزيد السلطات المعنية في ساحل حضرموت حصة وادي حضرموت وتكون مراقبة من أكثر من جهه او يسمح كليا لشركة النفط بوادي حضرموت ان تستورد كل مخصص وادي حضرموت من المشتقات النفطية حتى تنتهي هذه الأزمة ويستبشر المواطن خير.

#أمجد_يسلم_صبيح

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: