اخبار عدنخبر رئيسيمحليات

المحافظ #لملس يؤكد على ضرورة إنجاح #الحملة الأمنية لضبط السلاح غير المرخص والسيارات المجهولة

عدن (حضرموت21) إعلام المحافظة

أكد محافظ العاصمة عدن الأستاذ أحمد حامد لملس قيادات السلطة المحلية بالمديريات على أهمية إنجاح الحملة الأمنية الواسعة لضبط حمل السلاح غير المرخص والسيارات غير مرقمة التي تعتزم السلطات الأمنية تدشينها.

وشدد لملس، في كلمة له لدى افتتاحه الاجتماع الدوري لمديري المديريات، ومديري عدد من المرافق الخدمية بالعاصمة، أن صبر قيادة السلطة المحلية والسلطات الأمنية على بقاء وضع انتشار السلاح وحمله والتجوال به وكذلك السيارات المجهولة (غير المرقمة)، وتحركها بكل أريحية في أرجاء العاصمة، قد نفذ ولابد من التعامل معه بمسؤولية.

ونوه محافظ العاصمة بضرورة الاعتماد على النفس والعمل بالامكانيات المتاحة وعدم انتظار مساعدات الآخرين، مشيراً إلى أنه أصدر توجيهاته لمكتب الاشغال العامة والطرق بترميم الطرقات، وردم الحفريات المنتشرة في كثير من الشوارع وتسويتها.

وأضاف المحافظ لملس قائلاً :”من الآن وصاعد سيشرف مكتب الأشغال العامة والطرق على تنفيذ أي مشاريع في هذا الجانب ولن نسمح بالعمل لأي جهة كانت دون إشراف مكتب الأشغال عليها”، مشدداً على ضرورة تحمل مديري العوائق بالمديريات مسؤوليتهم في رصد وتحديد المخالفات والرفع بها تمهيدا لإزالتها، وتغيير المتقاعسين منهم.

جديد داخل المقالة

وتطرق المحافظ لملس في كلمته إلى وضع النظافة، موجهاً صندوق النظافة بتكثيف الجهود وانتهاج آليات عمل حديثة ومتطورة تواكب التوسع الكبير الذي شهدته العاصمة.

وتم في الاجتماع، الذي حضره الأمين العام للمجلس المحلي بالمحافظة بدر معاون، ومستشار المحافظ لشؤون المديريات عبدالحكيم الشعبي، مناقشة كافة النقاط المدرجة في جدول أعماله والمتعلقة بقضايا الخدمات العامة .

واستعرض مدير عام مكتب التربية والتعليم خطة امتحانات الثانوية العامة التي ستبدأ في السادس من يوليو القادم والجوانب الفنية والأمنية المتعلقة بها وأهم الصعوبات التي تواجه المكتب وأبرزها عدم وجود موازنة خاصة به.

ووجه المحافظ الجهات الأمنية والسلطات المحلية بالعمل مع مكتب التربية والتعليم في إنجاح العملية الامتحانية والحد من ظاهرة الغش مشددا على بقاء الحراسات الأمنية خارج أسوار المراكز الامتحانية.

كما وقف الاجتماع على وضع الكهرباء، حيث استعرض المدير العام للمؤسسة في هذا الجانب، أبرز التحديات التي تواجه إدارته في الوقت الراهن وخطة الإدارة لمواجهتها، وفي مقدمتها الربط العشوائي وأضراره البالغة ماليا وفنيا.

وفي هذا الشأن وجه المحافظ لملس، إدارة الكهرباء برفع تصور خاص بتنفيذ حملة واسعة لإزالة الربط العشوائي تتضمن برنامج زمني وآلية ضبط المخالفين لضمان عدم تكرار مخالفاتهم.

 

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: