اخبار المجلس الانتقاليخبر رئيسي

الجمعية الوطنية تبدأ جلسات أعمال دورتها الرابعة وتناقش عددا من الملفات الهامة

العاصمة عدن (حضرموت21) خاص 

بدأت الجمعية الوطنية اليوم الأربعاء بالعاصمة عدن، أولى جلسات أعمالها برئاسة اللواء أحمد سعيد بن بريك رئيس الجمعية ومشاركة أعضائها كافة.

 

وتناقش الجمعية الوطنية على مدى يومين عددا من المحاور أهمها تفعيل مسار الحوار الوطني وتعزيز الاصطفاف الجنوبي، وتعزيز الدور الرقابي للجمعية لأجهزة ومؤسسات الدولة في الجنوب وتطوير وتحديث السياسات والخطط الاستراتيجية والبرامج التنفيذية للجمعية وهيئاتها الإدارية ولجانها الدائمة.

 

كما تناقش أيضا تطبيق أسس ومبادئ نظام الحوكمة لتكون عملية مستمرة في الأداء والتقييم ورفع التقارير والرقابة والمحاسبة لعمل المجلس الانتقالي وفقا لأسس الدولة.

 

والوقوف الجاد أمام تقسيم الإدارة الذاتية باعتبارها واحدة من المهام الثلاث الرئيسية للمجلس الانتقالي وكيفية تحقيق إدارة الجنوب في ظل حكومة المناصفة وفق اتفاق الرياض وتبني قضايا المواطنين وحل مشاكلهم، والوقوف الجاد امام قضايا الخدمات في كافة محافظات الجنوب.

 

كما ستتطرق جلسات الجمعية الوطنية مواضيع استعادة المرأة الجنوبية مكانتها ودورها وتحقيق المساواة وبناء قدراتها السياسية ودعم وتعزيز دور الشباب لخدمة القضية الجنوبية وتفعيل دور الاعلام بما يواكب متطلبات المرحلة.

 

بالإضافة إلى خلق علاقات خارجية مع برلمانات ومجالس دول الإقليم والعالم التي تستجيب لتطلعات وطموحات شعب الجنوب وكذا تطوير التعاون معها على وجه الخصوص دول التحالف العربي ودول دائمة العضوية في مجلس الامن الدولي و الاتحاد الأوروبي.

 

وتطرقت النقاشات إلى تطوير العمل المؤسسي والتنظيمي للقوات المسلحة الجنوبية والمتابعة الدائمة لسير العملية التربوية والتعليمية وتطويرها والعمل على دراسة مشروع اعداد المناهج التعليمية وفقا لتطورات العلمية والتركيز على تطوير المراكز البحثية والعلمية والارتقاء بعملها ومتابعة البحوث والدراسات السياسية والتشريعية.

 

وقد شهد حفل الافتتاح إحاطة من الأستاذ محمد الغيثي نائب رئيس الإدارة العامة للشؤون الخارجية.


اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: