اخبار المجلس الانتقاليمحليات

#الخبجي يبحث مع السفير #البريطاني جهود التهيئة للعملية السياسية الشاملة

الرياض (حضرموت21) خاص 

استقبل الدكتور ناصر الخُبجي عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي رئيس وحدة شؤون المفاوضات، اليوم الخميس، في مقر إقامته بالعاصمة السعودية الرياض، سعادة سفير المملكة المتحدة البريطانية السيد مايكل آرون.
وخلال اللقاء، أشاد الخُبجي بالجهود والدور الكبير الذي تلعبه بريطانيا من خلال دورها كعضو دائم في مجلس الأمن الدولي، وبصفتها صاحبة القلم في الأمم المتحدة فيما يخص الأزمة في اليمن والجنوب، وجهودها الفاعلة لإنهاء الأزمة وإحلال السلام في الجنوب واليمن والمنطقة، مشيداً بجهود السفير الكبيرة خلال الفترة الماضية.
كما استعرض الدكتور الخُبجي، التقدم المحرز في مشاورات تنفيذ اتفاق الرياض، مشيراً إلى التوافق على ضرورة عودة رئيس الوزراء وحكومة المناصفة إلى العاصمة عدن، والاضطلاع بمهامهم المنصوص عليها في اتفاق الرياض، واستمرار مباحثات الطرفين برعاية كريمة من الأشقاء في المملكة العربية السعودية لاستكمال تنفيذ الاتفاق.
وأكد الدكتور الخُبجي على ضرورة التسريع في إجراءات تشكيل الوفد التفاوضي المشترك وإيقاف التحركات الإنفرادية من الطرف الآخر، في إطار التهيئة للعملية السياسية الشاملة وخلق وبناء عوامل ثقة، بما يخدم إنجاح العملية السياسية وعدم افتعال العراقيل والأزمات.
وعبّر الخُبجي عن امتنان وتقدير المجلس الانتقالي الجنوبي وشعب الجنوب للدور المحوري الذي يؤديه التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة ومشاركة فاعلة من الإمارات العربية المتحدة لحفظ الأمن والاستقرار ومكافحة الإرهاب ومجابهة التحديات والمخاطر التي تهدد أمن الجنوب واليمن والمنطقة، من قبل تنظيمات مدعومة من قوى إقليمية معادية هدفها زعزعة أمن واستقرار المنطقة، مشيراً إلى أن يوم السادس والعشرين من مارس 2015م، مثّل  منعطف تاريخي بالغ الأهمية في تعزيز استراتيجيات الردع وحماية الأمن القومي العربي الذي اضطلعت به دول التحالف العربي بقيادة ملك الحزم والعزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ورعاه.
من جانبه أكد السفير البريطاني على دعم بلاده لجهود المملكة العربية السعودية لاستكمال تنفيذ اتفاق الرياض، ولجهود المبعوث الأممي للتهيئة للعملية السياسية الشاملة مشيداً بجهود المجلس الانتقالي الجنوبي في مكافحة الإرهاب، وتجاوبه الإيجابي مع الجهود السعودية لتنفيذ الاتفاق، ومعبراً عن إدانته للعمليات الإرهابية الغادرة التي استهدفت القوات الجنوبية مؤخراً في أبين.
حضر اللقاء علي الكثيري عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس وحدة شؤون المفاوضات، ويحيى غالب عضو الوفد التفاوضي لتنفيذ اتفاق الرياض، وأنيس الشرفي عضو ومقرر وحدة شؤون المفاوضات.
كما حضر أيضاً السيد اشتياق غفور المسؤول السياسي في السفارة البريطانية والسيدة رابيكا هدسون السكرتير السياسي الثاني مسؤولة الإعلام في السفارة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: