كتاب ومقالات

جامعة عدن الصورة الجلية لفساد الشرعية يامجلسنا الإنتقالي .. #مقال لـ ” د. حسين صالح باعلوي “

سبع عجاف عصفت بالبلاد وأكلت الأخضر واليابس تمزق الوطن وتشتت الناس وصارت البلاد جمهوريات متعددة كل جمهورية لها حاكمها وقانونها الخاص بسبب ضعف الشرعية التي مات الآلاف ودمرت البلد واستبيح الوطن بزعم دعم عودتها ولا عودة لها.

واسوأ جمهورية تشكلت في ظل هذا السقوط هي جمهورية جامعة عدن وحاكمها الأصم الابكم الاعمى الغضنفر الخضر لصور الذي لا يسمع الا نفسه ومدير مكتبه وزبانيته ولا يتكلم الا بما يعزز ظلمه وجبروته ولا يرى الا ما تمليه عليه شهواته، مع العلم من اغرقه بمستنقع هذا الفساد هو مدير مكتبه مصطفى القنع صاحب النزعات الإخوانية الضيقة والمناطقية المقيتة والمقززة وولائه لممتربصين من اعداء الجنوب الهاربين في فنادق القاهرة وهو الذي بسلوكياته هذه جعل الآخرين يشمئزوا من رئيس الجامعة بسبب هذه المشورات الخاطئة.

حول الجامعة من مركز للتنوير والمساهمة في الاصلاح والتنمية الى مركز للتضليل والتجهيل، لهذا كل من خالف قوانينهم أو اعترض على ظلمهم اقالوه وآخرها اقالة الدكتور علي القحطاني الصوت المسموع للمعينين أكاديمياً في الجامعة لانزعاجهم من مطالبته بحقوق زملائه لأن هذه المطالبة تعرقل مشروعهم في الاثراء غير المشروع فكانت المتابعة دون سبب ثاني وراء اقالة القحطاني .

جمهورية جامعة عدن وخروجها من حسابات المجلس الانتقالي باعتبارها صورة مشرقة لتاريخ الجنوب الذي تسعى هذه الجمهورية وقياداتها المريضة الى طمسه وتحويل الجنوب من وطن شهدت له منظمة اليونسكو بأنه قضى على الأمية الى وطن غارق في الجهل والفوضى…

ان لم تتدخل قيادة المجلس الانتقالي واخص منهم الرئيس عيدروس الزبيدي لإنقاذ جامعة عدن من التيه الذي ادخلتها فيه شلة حسب الله فإنها ستكون السبب الأول في عرقلة مشروع استعادة الدولة لضعف مخرجاتها وانحطاط اهتماماتهم .

لا سبيل لاعادة الدور الريادة لجامعة عدن باعتبارها بوابة الجنوب الى الحرية والاستقلال والتنمية الا بالتدخل العاجل من سيادة الرئيس عيدروس قاسم الزبيدي، وأتمنى ان يسلم هذا الملف لشخصيات قوية ذات كفاءة عالية وايدي نظيفة، مالم ستكون جمهورية جامعة عدن الذراع القوي للشرعية الهاربة خارج حدود الوطن.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: