اخبار المجلس الانتقاليمحليات

تظاهرة جماهيرية كبرى في العاصمة #عدن بمناسبة ذكرى يوم الأرض وتضامناً مع أبناء #شبوة و #حضرموت

العاصمة عدن (حضرموت21) خاص

في تجسيد للحمة الجنوبية وواحدية الهدف والمصير، شهدت ساحة الشهيد البطل “خالد الجنيدي” في مدينة كريتر بالعاصمة عدن، عصر الجمعة ، تظاهرة جماهيرية شعبية كبرى، إحياءً لذكرى يوم الأوض الجنوبي وتضامناً مع أبناء محافظتي شبوة وحضرموت . 
وشارك في التظاهرة الشعبية حشد كبير من أبناء العاصمة عدن والجنوب عامة تتقدمهم المهندس نزار ناصر هيثم ، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، رئيس القيادة المحلية بالعاصمة ، رافعين اعلام الجنوب وصور الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، مرددين الشعارات والهتافات الثورية المنددة باعمال القمع والبطش والتنكيل والاعتقالات والاختطافات التي يتعرض لها أبناء شبوة وحضرموت على ايادي مليشيات الإخوان الإرهابية الهمجية، محيين صمود واستبسال أبناء المحافظتين اللذين يواجهون بكل شجاعة وإقدام آلة القمع المليشاوية الوحشية في محاولة بأسة من قبل تلك المليشيات الهمجية لكسر العزيمة الصلبة والإرادة الفولاذية القوية لأبناء محافظتي شبوة وحضرموت وباقي محافظات الجنوب المحتلة.
وخلال التظاهرة القى الأستاذ عصام عبده علي، نائب رئيس القيادة المحلية بالعاصمة عدن، كلمة مقتضبة حيّا فيها جموع الحشود، ناقلا لهم تحيات وتقدير قيادة المجلس الانتقالي ممثلة بالرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، على وقفتهم الجماهيرية التضامنية الشجاعة هذه مع اخوانهم أبناء محافظتي شبوة وحضرموت اللذين يتعرضون لكل انواع الظلم والاضطهاد من قبل مليشيات الإخوان الإرهابية .
وقال عصام في كلمته :” من قلب العاصمة عدن وتحديدا من ساحة الشهيد البطل خالد الجنيدي في مدينة كريتر الباسلة نحيي صمود اخواننا الابطال في شبوة وحضرموت الذين سطروا اعظم واروع ملاحم البطولة والتضحية والفداء وواجهوا بصدورهم العارية الات الحرب الإخوانجية القمعية الهمجية في المحافظات الجنوبية المحتلة . 
وأكد عصام ان استعادة الدولة الجنوبية على حدود ماقبل 21 مايو 1990م، قضية مصيرية لا فاصل فيها ولا تقبل المساولة او المهادنة ، ولايمكن التراجع عنها مهما كبر حجم التضحيات، مشيرا إلى أن ابناء الجنوب اليوم اكثر صلابة ووحدة وتماسك ولحمة من المهرة حتى باب المندب، ولن ثنيهم تلك الأعمال العدوانية التي تستخدمهما الميليشيات الإخوانية عن تحقيق هدفهم المصيري التحرري المشروع  .
وطالب عصام في ختام كلمته، دول التحالف العربي وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، بالضغط على الطرف الآخر لتطبيق ماتبقى من بنود اتفاق الرياض، دون تجزئة، والتشديد على إخراج القوات الإخوانية المحتلة من أبين وشبوة ووادي حضرموت، ودفعها للتوجه إلى الجبهات القتالية لمواجهة مليشيات الحوثي التي تحتل الارض وتنتهك العرض في محافظاتهم  بالشمال .
كما دعا عصام المجتمع الدولي وكل المنظمات القانونية والحقوقية والإنسانية في العالم للوقوف إلى جانب شعب الجنوب ودعم حقه في تقرير مصيره واستعادة دولته الجنوبية الحرة المستقلة على كامل أرضه وفقا للأعراف والتشريعات الدولية .
هذا والقيت في التظاهرة قصيدة شعرية القاها الشاعر عبدالله المكعبي، الهبت حماس الجماهير المحتشدة التي تفاعلت معها وصفقت لها كثيرا.
وفي ختام التظاهرة الشعبية الحاشدة، التي جاءت تلبية للدعوة التي وجهتها الإدارة الجماهيرية في تنفيذية انتقالي العاصمة عدن ومنظمات المجتمع المدني في انتقالي العاصمة عدن، خرجت جموع الحشود في مسيرة راجلة طافت عدداً من شوارع مدينة كريتر وسط هتافات وشعارات منددة باعمال المليشيات الإخوانجية الإرهابية القمعية، ضد أبناء شبوة وحضرموت .

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: