اخبار المجلس الانتقاليمحليات

نيران سوقي تشارك في ندوة للمجموعة #الجنوبية المستقلة للدفاع عن حقوق الإنسان حول عملية تبادل #الأسرى والمعتقلين

عدن (حضرموت21) خاص 

شاركت المحامية نيران سوقي عضو هيئة رئاسة المجلس اﻻنتقالي الجنوبي، نائب رئيس الجمعية الوطنية، المسؤول عن ملف الحقوقي في المجلس، في الندوة الحقوقية التي نظمتها المجموعة الجنوبية المستقلة SIG للدفاع عن حقوق الإنسان مساء يوم أمس الجمعة، تحت عنوان ” تبادل الأسرى والمعتقلين وضرورة المضي قدمآ في هدا الملف بين الأطراف في الأزمة اليمنية، وذلك على هامش انعقاد الدورة الحالية لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

وأكدت نيران سوقي على أن  ان المجلس الانتقالي الجنوبي حرص منذ تأسيسه على التأكيد على أن حقوق الإنسان لا تتجزاء، لأنها حق مكتسب يجب تعزيزه وتأصيله وجعله جزء من ثقافة المجتمع والدولة الجنوبية القادمة.

وتطرقت سوقي في حديثها إلى اللقاء الذي تم مؤخراً بين الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر السيد بيتر ماورير، وما دار فيه من نقاش، حيث شدد الرئيس القائد على ضرورة أن تضطلع اللجنة الدولية للصليب الأحمر بدورها فيما يخص الأسرى المتواجدين في معتقلات ميليشيا الحوثي الانقلابية، وعلى رأسهم وزير الدفاع محمود الصبيحي، وناصر منصور هادي، وفيصل رجب، ورفاقهم من القيادات الجنوبية، وكافة أسرى الحرب.

وفيما يخص التعامل مع المنظمات الدولية منظمات المجتمع المدني قالت المحامية نيران سوقي :”ليس لدي المجلس الانتقالي ما يخفيه في هدا الملف، بل مستعد للتعاون مع الكل، شريطة أن تكون مرآة حقيقية تعكس وتراقب وترصد وترفع تقاريرها بمهنية وألا تكون مسيسة الهدف، ولايقتصرتواجدها في عدن، على التركيز على السلبيات ورفع التقارير غير الصحيحة لخدمة إجندات حزبية وسياسية”.

حضر الندوة عدد ممثلي المنظمات الدولية والعربية، والصحافة الدولية، وناشطون في مجال حقوق الإنسان.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: