صحة

طبيبة تحذر من استخدام #غسول الفم بعد تنظيف الأسنان

(حضرموت21) صحة 

بين تنظيف أسناننا بالفرشاة والمعجون واستخدام الخيط وغسول الفم، قد نعتقد أننا نبذل قصارى جهدنا للحفاظ على صحة أسناننا، لكن طبيبة أسنان حذرت من أن استخدام غسول الفم مباشرة بعد تنظيف أسناننا بالمعجون قد يؤدي إلى تسوس الأسنان.

وشاركت آنا بيترسون مقطع فيديو على تيك توك تحث فيه الناس على عدم القيام بذلك، وأوضحت أن معجون الأسنان يحتوي على 1450 جزءًا في المليون من الفلورايد، وغسول الفم يحتوي على 220 جزءًا فقط في المليون من الفلورايد، وهذا تركيز أقل بكثير ولا يكفي لحماية أسنانك من السكريات التي ستأكلها وتشربها.

وعندما تغسل أسنانك بالفرشاة، ثم تشطف فمك بغسول الفم على الفور، فإنك تشطف كل الفلوريد عالي التركيز وتحصل فقط على تركيز منخفض للغاية من الفلورايد.

وتقول آنا إن النصيحة مذكورة في الإرشادات الصادرة لأطباء الأسنان، وتضيف أن “جميع أطباء الأسنان يجب أن يتبعوا ذلك”، مضيفة “أنا لا أعارض غسول الفم بأي حال من الأحوال، لأنني في الواقع أوصي به لمرضاي، ولكن ليس كل مريض يحتاجه، وأنا بالتأكيد لا أطلب منهم استخدامه بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة”.

وأضافت آنا أنه بعد تناول الطعام أو الشراب، تسبب السكريات “هجوم حمضي” في فمك، وتنظيف الأسنان بالفرشاة بعد الأكل ينشر الحمض، لكن غسول الفم مفيد في شطفه، وتنصح بتنظيف أسنانك قبل النوم وبعده، واستخدام غسول الفم عند الحاجة وبعد الوجبات، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وعندما علق بعض المشاهدين قائلين إنهم يشطفون بالماء بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة، قالت آنا “الشطف بالماء أسوأ من الشطف بغسول الفم، فقط نظف بالفرشاة ثم ابصق الفائض، حاول ألا تشطف فمك”.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: