صحة

خبيرة تشارك نصائحها لتجنب نوبات غضب #الأطفال

Aa

(حضرموت21) صحة 

عندما يتعلق الأمر بالأطفال، يمكن أن يكون التعامل مع نوبات الغضب مرهقاً للغاية مع الكثير من الصراخ والبكاء.

ووفقًا لخبيرة سلوك الأطفال إليزابيث أوشيا، هناك عدة خطوات بسيطة يمكنك اتباعها لمحاولة منع طفلك من الدخول في نوبات الغضب. وانضمت إليزابيث مؤخراً إلى Mirror Mums في بث مباشر على فيس بوك، حيث قالت “معظم الناس يريدون فقط معالجة نوبة الغضب ولكن إذا كان بإمكانك تجنبها، فسيكون الأمر أسهل كثيرًا”.

وأضافت “بشكل عام، عندما تحاول تجنب نوبة غضب، من المفيد حقًا أن تستعد لطفلك مسبقًا، لذلك إذا كان بإمكانك التحدث معه حول ما سيحدث، وما هي نقاط التحفيز التي قد تكون موجودة إذا تعرض لنوبة غضب وحاول تجنبها”.

ومن المفيد أن تطرح على أطفالك الكثير من الأسئلة: ماذا سيحدث عندما نصل إلى الحديقة؟ إلى متى سنبقى هناك؟ ما الوقت الذي سنحتاجه للمغادرة؟ إذا قلت أن الوقت قد حان للمغادرة، فماذا يجب أن تفعل؟ – حتى يكونوا مستعدين لجميع الاحتمالات.

ومضت الخبيرة لتقول إنه من المفيد أيضًا التفكير في عدم ترك طفلك يشعر بالتعب أو الجوع الشديد وتجنب الأشياء التي قد تسبب نوبة غضب لديه، وأضافت “احرصي على ملاحظة تلك العلامات الصغيرة على أن الطفل سيصاب بنوبة غضب عندما يبدأ في البكاء، أو يمكنك أن تلاحظي أنه بدأ في الانزعاج، ومحاولة تشتيت انتباهه أو حثه على القيام بشيء مختلف”.

aser

ومن الجيد أيضًا إعطاء الطفل الكثير من الاهتمام مقابل السلوك الجيد، ومنحه الكثير من الثناء عندما يتحكم في عواطفه.

يذكر أن إليزابيث هي مدربة تربية ومؤلفة ومتحدثة وخبيرة في سلوك الأطفال، وتقدم دورات تدريبية مخصصة للآباء والأمهات المشغولين باستخدام أساليب فعالة مجربة ومختبرة، وجهاً لوجه أو عبر الإنترنت، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: